وزير لبناني: مناسك الحج معروفة و”البراءة” ليست منها

وزير لبناني: مناسك الحج معروفة و”البراءة” ليست منها

تم – بيروت
أكد وزير التنمية الإدارية في حكومة الوحدة الوطنية في لبنان إبراهيم شمس الدين، أن ما يسمى “مراسم إعلان البراءة” ليست واجباً دينياً، كما أن الحج لا يقوم به.

وقال شمس الدين في تصريحات صحافية إن “الحج من العبادات الواجبة ومعلومة مناسكها التعبدية، ولا يوجد ما يُذكر عن البراءة كما هو مصور اليوم”.

وأشار إلى أن “إعلان البراءة إنما هو تعبير سياسي، ولا يمكن إعلان البراءة من الحاضرين اليوم في مناسك الحج وهم جميعاً مسلمون”.

وأضاف “كان يقصد بإعلان البراءة من أميركيا، فكيف ذلك وقد دخلت إيران معها باتفاق نووي أخيراً، وكيف تعلن البراءة من المشركين وتوقع معهم الاتفاقيات في الوقت ذاته”.

وشدد على ضرورة عدم إقحام القضايا السياسية في مناسك الحج والعمرة.

وتابع “الحج هو توجه خالص لعبادة الله تعالى وحده ولا شريك له، والقيام بمنسك الحج هو تطبيق عملي لبراءة من الشرك وذات مدلول إعلان البراءة وليس بحاجة إلى إقامة مراسم للإعلان عنها، حيث إن الحج تعبير كبير عن معاني الوحدة وليس للاختلاف تحت مسمى أية شعارات وكل ما يسبب الفتنة والخصومة ينبغي أن ينبذ ويترك”.

واعتبر أن “المملكة دولة إسلامية وهي مسؤولة عن المشاعر المقدسة في كل من مكة المكرمة والمدينة المنورة”، مؤكداً ضرورة “معاونة السعودية على خدمة الحجيج لا أن يشهر في وجهها شيء آخر”.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط