محامون يوضحون الإشكالات والعقبات التي يعانون منها أثناء العمل

محامون يوضحون الإشكالات والعقبات التي يعانون منها أثناء العمل

تم – الرياض

بيّن أربعة محامين متخصصين في القضايا الجنائية وجود إشكالات وعقبات تواجههم أثناء عملهم، وتعرقل عملية الدفاع عن موكليهم بالمحاكم، رغم وجود مواد في أنظمة المحاماة والمرافعات الشرعية والإجراءات الجزائية تنص على حقوق المحامين خلال جلسات الترافع.

وشدد المحامون نايف آل منسي، وفيصل الرميح، وناصر الزغيبي، ورامي المطيري، بحسب مصادر صحافية، على أن تذليل الصعوبات لضمان سلامة سير العدالة، وحصول المتهم على حقه كاملا في الدفاع عن نفسه، ضروري للغاية.

واتفق آل منسي والرميح على الصعوبات، فيما أقر الزغيبي بصحة أغلبها، وركز المطيري على أن أبرز الصعوبات التي تواجه محامي القضايا الجنائية عدم تمكينه من الاطلاع على ملف الدعوى، وعدم تزويده بصورة من لائحة الاتهام قبل موعد الجلسة، ما عدّه إخلالا بتطبيق المادة 19 من نظام المحاماة.

بدوره، أكد متحدث وزارة العدل الدكتور منصور القفاري أنه في حال عدم تمكن المحامي من حقوقه التي كفلها له النظام، فله الحق في التقدم إلى وزارة العدل أو المجلس الأعلى للقضاء كل حسب اختصاصه، للتحقق والمعالجة.

إلى ذلك، أفاد متحدث الهيئة السعودية للمحامين، المحامي أحمد الصقيه، بأن الهيئة تهدف لرفع وضمان مستوى ممارسة المحامين لمهنتهم، وزيادة وعيهم بواجباتهم المهنية وفقا لتنظيم الهيئة والأنظمة المرعية الأخرى، وأن لديها كل الصلاحيات لتحقيق أهدافها، كالتقدم إلى الجهات المختصة بمقترحات تطويرية للمهنة.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط