عقب اغتياله.. تعرف على الحراس الشخصي لـ “البغدادي”

عقب اغتياله.. تعرف على الحراس الشخصي لـ “البغدادي”

تم – متابعات

أعلنت القيادات الأمنية في إقليم كردستان مقتل المدعو علي الأسود، مسؤول ديوان الاستخبارات في تنظيم “داعش” والمشرف على أمن زعيم التنظيم أبوبكر البغدادي، بناء على معلومات استخبارية، حيث تم استهدافه مع اثنين آخرين من كبار قادة التنظيم بغارة نفذها طيران التحالف الدولي قرب قرية تل عزبة بمحافظة نينوى.

وأكدت مصادر صحافية أن اسمه بالكامل “علي أسود الزوبعي أبو مجاهد، من مواليد ١٩٧٨ من أهالي خان ضاري، متطرف، ومن ضمن التنظيمات المتطرفة التي تأثرت بعودة العراقيين الأفغان، وهو صاحب البغدادي منذ ٢٠٠٣ والمسؤول عن حركاته وتنقلاته”.

يشخّص الخبير بشؤون الجماعات الإرهابية “هشام الهاشمي”، العائدين من قيادات الإرهاب في أفغانستان، فيذكر أهمهم “أمثال محمد حسين الجبوري حاليا قائد أنصار السنة، ومحمد يوسف الفلسطيني قائد جند الأقصى في سوريا، وقد قتل، وعبد الحميد أبوعزام مسؤول لشبكات التجنيد في القاعدة بأوروبا، ومحمد صالح أمين تنظيم داعش في بغداد”.

هؤلاء هم المثل الأعلى للأسود الزوبعي، الذي شهدت السنوات من 2005-2008 اعتقاله في معتقل بوكا الشهير.

يشار إلى أن كل التقارير المتابعة لهرمية التنظيم الإرهابي، لم تضعه في الصفوف الأولى من القيادات، والتي أهمها “رجل داعش الثاني بعد البغدادي علاء العفري، أبو علي الأنباري، أبو عمر الشيشاني، أبو محمد العدناني، أبو سليمان الناصر”، وهو ما يؤكد خبر كونه رجل استخبارات قائد داعش البغدادي، والمكلّف بحمايته الشخصية.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط