التعليم: الحركة بموعدها ونتصدى لمحتالي النقل

التعليم: الحركة بموعدها ونتصدى لمحتالي النقل

 تم – الرياض:قال المتحدث الرسمي لوزارة التعليم مبارك العصيمي إن أعمال الحركة تنفذ من عدد قليل من الثقات، ولا تتضح نتيجتها النهائية إلا في اللحظات الأخيرة لإعلانها، ولا يمكن أن يطلع على نتيجة طالبي النقل إلا المعلمون والمعلمات أنفسهم، خلال أرقام سجلاتهم المدنية.

 في وقت بدأ نحو 140 ألف معلم ومعلمة طلبوا نقلا خارجيا، بالدخول في مرحلة الترقب والانتظار لإعلان النتائج النهائية نهاية الشهر الجاري.

 وانتشرت في مواقع التواصل الاجتماعي وبعض الوسائل الإعلامية غير المرخصة، بعض الأخبار غير الرسمية حول نتائج الحركة ومواعيدها ونسب تحقيقها.

 وأكدت مصادر صحافية أن بعض ضعاف النفوس ينشطون قبل إعلان حركة النقل الخارجية بأيام، في استغلال بعض طالبي النقل الخارجي لاسيما المعلمات، من خلال طلب أرقام سجلاتهم المدنية، أو بعض البيانات الشخصية، ومن ثم التعرف على خصوصياتهم والبدء في مرحلة الاستغلال أو طلب بعض المبالغ المالية بحجة السعي في تحقيق الرغبة في النقل.

 بدوره، أوضح المتحدث الرسمي لوزارة التعليم مبارك العصيمي، أن الحركة بموعدها وفي حال تغييره سيتم إيضاح ذلك، منوهاً عبر تغريدة له في حسابه بـ”تويتر” أن الأهم في الحركة هو أن تكون نتيجتها مرضية وليس الموعد.

 وكشفت الوزارة الأسبوع الماضي، أن موعد إعلان الحركة سيكون بعد 17 يوما كحد أقصى.

 وأشار العصيمي في تصريحات صحافية إلى أن هناك من يستغل ظروف طالبي النقل لاسيما المعلمات ويوهمهن بأنه قادر على مساعدتهن على تحقيق رغبة النقل، ويوعد أعداداً كبيرة منهن في محاولة منه أن يصادف معه نقل إحداهن، فيدعي أنه وراء ذلك.

 ودعا العصيمي، جميع طالبي النقل لعدم الانسياق وراء أي أخبار أو دعوات غير رسمية، مؤكداً أن موقع الوزارة الرسمي وحساباتها وحساب متحدثها الرسمي على مواقع التواصل الاجتماعي هي البوابة الرسمية للحصول على كل جديد حول الحركة ومواعيدها ونتائجها.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط