سماسرة يتحايلون على ركود العقار بالمملكة بـ”الشائعات”

سماسرة يتحايلون على ركود العقار بالمملكة بـ”الشائعات”

تم – الرياض : أكد أصحاب مكاتب عقارات بتوجه السماسرة والمضاربين باستخدام عدة طرق لرفع قيمة أسعار العقارات والمساهمة بعدم نزولها وكسر الركود الذي يشهده القطاع العقاري.

وأشار هؤلاء في تصرحيات صحافية إلى أن من تلك الطرق، الاتفاق مع صاحب العقار بتحديد نسبة عمولة في حال بيع العقار بأعلى من سعره الحقيقي، وذلك عبر بث الشائعات بعدم انخفاض اسعار العقارات خلال الفترة المقبلو بالرغم من انخفاض حجم المبيعات، مما يسهم بزيادة احجام المواطنين لشراء العقارات بنسبة 80 % وإغلاق 20 % من المكاتب.

ولفتوا إلى أهمية مراجعة المؤشر العقاري التابع لوزارة العدل للتأكد من الأسعار الحقيقية للعقارات بالمملكة.

وطالبوا بايجاد جهة مختصة توضح أسعار العقارات بشكل يومي بالإضافة إلى توفيرها لجميع الكروكيات والإحداثيات للمواقع والعقارات.

وكشف مالك مكتب عقار، بندر الاحمدي إحجام المشترين وانتظارهم لانخفاض الأسعار، لافتًا إلى أن السماسرة يروجون للعقارات عبر الشائعات بعدم انخفاض الأسعار مما يسهم بشراء الأراضي والعقارات بأسعار مرتفعة وذلك لزيادة عمولتهم من قبل البائع.

وقال إن: السماسرة يسهمون بزيادة إحجام المواطنين عن الشراء وانخفاض مبيعات مكاتب العقار وإغلاق البعض ما يقارب الـ 20 % منه بالإضافة إلى ارتفاع عمولات السماسرة.

بدوره، أشار العقاري فيصل السميري إلى أن بعض سماسرة العقار بدأوا باستخدام عدة طرق للتحايل على المشترين وبيعهم للعقارات بأسعار أعلى بالرغم من انخفاض أسعار العقارات خارج النطاق العمراني بنسبة تصل الى 30 % وذلك لكسر الركود الذي طرأ على السوق العقاري لارتفاع الأسعار وإحجام المواطنين عن الشراء بنسبة 80 %.

وطالب السميري بايجاد جهة مختصة توضح أسعار العقارات بشكل يومي بالإضافة إلى توفيرها لجميع الكروكيات والإحداثيات للمواقع والعقارات.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط