موظفون سعوديون يشتكون شركتهم بعد 5 أشهر دون رواتب

موظفون سعوديون يشتكون شركتهم بعد 5 أشهر دون رواتب

تم – مكة المكرمة : اشتكى نحو 100 موظف سعودي الشركة التي يعملون بها إلى مكتب عمل مكة المكرمة، بعد معاناة دامت 3 أعوام من تأخير رواتبهم وضغوط الشركة عليهم ليتقدموا بالاستقالة.

وأكد أحد مقدمي الشكوى، أن الراتب لا يتجاوز 3 آلاف ريال، ومنذ 3 أعوام لا يتسلمونه في يوم محدد، بل في كل شهر لا بد من تأخير؛ وذلك في ظل التزامهم بإيجار شقة ومصاريف دراسية.

في المقابل، استدعى مكتب العمل بمكة المكرمة أحد مسؤولي الشركة؛ لمماطلتها في تسليم مرتبات نحو 100 موظف الشهرية لخمسة أشهر وهم لا يزالون على رأس العمل، فتعهد مندوب الشركة بصرف الرواتب المتأخرة خلال 10 أيام.

وأكد المتحدث الرسمي لوزارة العمل خالد أبا الخيل، أن الشكوى سيتم توجيهها إلى لجنة التسوية، وإذا تعثرت يتم إحالتها إلى الهيئة القضائية، منوهًا بأن تأخر الرواتب يندرج تحت برنامج حماية الأجور.

وأضاف أنه إذا تأخرت جهة العمل في صرف راتب شهر يتم قطع جزء من الخدمات، وإن تأخرت في صرف راتب شهرين يتم قطع جزء أكبر. أما إن تجاوز التأخر 3 أشهر فيتم قطع كامل الخدمات حتى تقوم تلك الجهة بصرف الرواتب المتأخرة.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط