الأمم المتحدة تعرب عن صدمتها بعد رفض السودان تجديد إقامة مسؤول أممي

الأمم المتحدة تعرب عن صدمتها بعد رفض السودان تجديد إقامة مسؤول أممي

تم – الخرطوم

أعربت الأمم المتحدة عن صدمتها وخيبة أملها حيال رفض السودان تجديد تصريح مدير مكتب تنسيق الشؤون الإنسانية في الخرطوم.

وقال فريق الشؤون الإنسانية في السودان إن إيفو فريسين سيطرد بالفعل من البلاد، وأضافوا أن المسؤول الأممي هو رابع مسؤول بارز تطلب السودان مغادرته البلاد خلال العامين الماضيين.

ولم تدل السلطات السودانية بأسباب اتخاذ القرار، وتشير الأمم المتحدة إلى أنها قدمت، بالتعاون مع المنظمات الشريكة لها، مساعدات بقيمة نحو 600 مليون دولار للسودان العام الماضي.

وكانت وزارة الخارجية السودانية قد أبلغت الأمم المتحدة بعدم تجديد تصريح فريسين الذي ينتهي في السادس من يونيو المقبل، بحسب بيان الأمم المتحدة.

وأضاف البيان “هذا على الرغم من طلب تمديد مدة تصريح إقامته 12 شهرًا، والذي تقدمنا به في العاشر من أبريل 2016″، مشيرًا إلى أن وزارة الخارجية لم تقدم تفسيرًا مكتوبًا لقرارها.

وقال البيان “يتعارض القرار الذي اتخذته الحكومة مع المبادئ الأساسية للخدمة المدنية الدولية المنصوص عليها في ميثاق الأمم الذي تعد السودان طرفًا فيه”.

وكان تعيين فريسين، وهو هولندي، في منصبه في فبراير 2014، وهو سادس تعيين رسمي له في السودان.

وكان قد عمل أكثر من عشرة أعوام في السودان خلال تاريخه الوظيفي الذي امتد 23 عامًا في أكثر من 15 دولة.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط