5 أشخاص يسقطون متوفين بحفلة في مانيلا والسبب لا يزال مجهولًا

5 أشخاص يسقطون متوفين بحفلة في مانيلا والسبب لا يزال مجهولًا

تم – متابعات

توفي خمسة أشخاص مساء السبت الماضي، أثناء حفلة أقيمت في إحدى ضواحي العاصمة الفيليبينية مانيلا لسبب لم يتضح بعد. وقال أحد المحققين “لقد انهاروا واحدًا تلو الآخر، وهم لا يعرفون بعضهم، وكان كل منهم في مكان مختلف”.

وكانت الحفلة مقامة في الهواء الطلق بحضور 14 ألف متفرج جاؤوا لمشاهدة عرض منسقي الأسطوانات البلجيكيين ديمتري فيغاس ولايك مياك. وفي الوقت الذي لم تتضح فيه بعد أسباب وفاة هؤلاء الأشخاص، رجح المحقق أن يكون الجفاف، إذ أن الحرارة كانت مرتفعة جدًا بسبب ظاهرة آل نينيو المناخية. ولم يؤكد المحقق الإشاعات التي سرت على الإنترنت والتي تقول إن الوفيات هذه سببها مشروبات تحتوي على المخدرات.

وتكثر الحوادث المماثلة في الحفلات التي تقام في الهواء الطلق إثر عوامل كثيرة منها التزاحم الكثيف والمشروبات التي تؤثر سلبيًا في من يشربها، والمخدرات التي توزّع بشكل شبه مجاني للحاضرين.

وفي فيينا، أقدم رجل يبلغ 27 عامًا على قتل شخصين وإصابة 11 بجروح خلال مهرجان في قرية في النمسا ليل السبت – الأحد، قبل أن يقتل نفسه، كما أفادت مصادر في الشرطة.

ووقع الحادث أمس في نينتسينغ في محافظة فورارلبرغ في غرب النمسا، في حين كان لا يزال 150 شخصًا يتجمعون بعد انتهاء المهرجان.

ووفقًا للعناصر الأولية من التحقيق، توجه الرجل إلى سيارته إثر مشادة لإحضار بندقية، وأطلق النار على الحشد.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط