#الداخلية تكشف عن معدّلات الجرائم.. انخفاض ملحوظ و #مكة تتصدر “الاعتداء على النفس”

#الداخلية تكشف عن معدّلات الجرائم.. انخفاض ملحوظ و #مكة تتصدر “الاعتداء على النفس”

تم ـ مريم الجبر ـ الرياض: كشف المتحدث الأمني باسم وزارة الداخلية، اللواء منصور التركي، أنَّ معدل جرائم الاعتداء على النفس في المملكة في عام1436هـ الماضي، تعادل 160 جريمة لكل مئة ألف نسمة، مبرزًا أنَّ 57% منها جرائم الاعتداء والمضاربة.

جرائم الاعتداء على النفس:

وأوضح المتحدث الأمني، في مؤتمر صاحفي، اليوم الثلاثاء، أنَّ جرائم الاعتداء على النفس في المملكة انخفضت بنسبة 0.29% في 1436هـ. عن العام السابق عليه. وأشار إلى انخفاض في معدلات جرائم القتل العمد في المملكة، وانخفاض جرائم الطعن بنسبة 60%.

وأكّد التركي، ارتفاع 4% في جرائم إطلاق النار بالمملكة، خلال عام 1436هـ. وتصدّرت مكة المكرمة، جرائم الاعتداء على النفس، نظرًا للكثافة السكانية فيها، وعلى الرغم من ذلك، سجّل انخفاض جرائم الاعتداء على النفس بنسبة 12.3%.

وأضاف “شهدت منطقة الرياض 17.95% من جرائم الاعتداء على النفس بالمملكة، بمعدل 107.5 جريمة لكل مائة ألف من سكانها، ومنطقة مكة المكرمة 35.82% من جرائم الاعتداء على النفس بالمملكة، بمعدل 209.8 جريمة لكل مائة ألف من سكانها، فيما شهدت منطقة المدينة المنورة 12.97% من جرائم الاعتداء على النفس بالمملكة، بمعدل 297.7 جريمة لكل مائة ألف من سكانها، بينما سجلت المنطقة الشرقية 10.94% من جرائم الاعتداء على النفس بالمملكة، بمعدل 108.8 جريمة لكل مائة ألف من سكانها”.

واستطرد موضحًا حسب المناطق، في جرائم الاعتداء على النفس:

منطقة القصيم 2.1%

منطقة عسير 3.36%

منطقة تبوك 3.47%

منطقة حائل 1.92%

منطقة الحدود الشمالية 0.6%

منطقة جازان 4.49%

منطقة نجران 0.93%

منطقة الباحة 2.67%

منطقة الجوف 2.79%.

وأضاف “تورط العمال في 22.28% من جرائم الاعتداء على النفس بالمملكة خلال عام 1436هـ، يليهم المتسببون بنسبة 18.6%، والطلاب بنسبة 18.18%. فيما مثلت الفئة العمرية من 25-30 عامًا، 26.72% من المتورطين في جرائم الاعتداء على النفس، تليها الفئة العمرية من 19-24 عامًا بنسبة 21.57%”.

وأبرز أنَّ المتورطين في جرائم الاعتداء على النفس معظمهم دون الـ30 عامًا، لافتًا إلى أنَّ الرياض تحتل المرتبة الثانية في هذا المجال، مبيّنًا أنَّ “العمالة الأجنبية يمثلون النسبة الأعلى في جرائم الاعتداء على النفس، والسائقون والعاملات المنزليات هم الأقل”.

وأوضح أنَّه “مثلت جرائم الانتحار ومحاولته 2.6% من جرائم الاعتداء على النفس، وانخفضت بنسبة 14.38%، إلى 3.9 جريمة لكل مائة ألف من السكان”، مشيرًا إلى أنّه “مثلت جرائم القتل العمد 0.7% من جرائم الاعتداء على النفس، وانخفضت بنسبة 0.29%، إلى 1.1 جريمة لكل مائة ألف من السكان”.

وأردف “مثلت جرائم الخطف ومحاولة الخطف 0.6% من جرائم الاعتداء على النفس، وانخفضت بنسبة 11.18%، إلى 0.9 جريمة لكل مائة ألف من السكان”، لافتًا إلى أنّه “مثلت جرائم إطلاق النار 6.85% من جرائم الاعتداء على النفس، وارتفعت بنسبة 4.83% إلى 10.2 جريمة لكل مائة ألف من السكان”.

وبيّن التركي أنّه “مثلت جرائم التهديد ومحاولة القتل 9.8% من جرائم الاعتداء على النفس، وانخفضت بنسبة 12.2% إلى 14.6 جريمة لكل مائة ألف من السكان، فيما مثلت جرائم الاعتداء والمضاربة 56.7% من جرائم الاعتداء على النفس، وانخفضت بنسبة 3.39%، إلى 85 جريمة لكل مائة ألف من السكان”.

وأكّد أنَّ “هناك انخفاضًا في جرائم الاعتداء على النفس في عام 1436هـ، بنسبة 5.2% إلى 46208 جريمة، وبمعدل 150.3 جريمة لكل مائة ألف من السكان”.

1 2

جرائم الاعتداء على الأموال:

وسجل انخفاض جرائم الاعتداء على الأموال في عام 1436هـ بنسبة 5.5% إلى 46073 جريمة، بمعدل 149.6 جريمة لكل مائة ألف من السكان، بينما مثلت جرائم سرقة السيارات 33.9% من جرائم الاعتداء على الأموال وارتفعت بنسبة 3.6% إلى 50.9 جريمة لكل مائة ألف من السكان.

ومثلت جرائم السرقة من المنازل (10.91%) من جرائم الاعتداء على الاموال وانخفضت بنسبة (17.9%) إلى (16.3) جريمة لكل مائة ألف من السكان، بينما مثلت جرائم الاعتداء على الممتلكات (8.6%) من جرائم الاعتداء على الاموال، وانخفضت بنسبة (0.3%) إلى (12.9) جريمة لكل مائة ألف من السكان، ومثلت جرائم السرقة من المحلات (8.1%) من جرائم الاعتداء على الاموال وانخفضت بنسبة (17.6%) إلى (12) جريمة لكل مائة ألف من السكان.

ومثلت جرائم السرقة من السيارات (6.71%) من جرائم الاعتداء على الاموال وارتفعت بنسبة (13.7%) إلى (10.1) جريمة لكل مائة ألف من السكان، فيما مثلت جرائم السرقة من المرافق (2.69%) من جرائم الاعتداء على الاموال وارتفعت بنسبة (88.1%) إلى (4) جرائم لكل مائة ألف من السكان، بينما مثلت جرائم الاختلاس (3.86%) من جرائم الاعتداء على الاموال، وانخفضت بنسبة (5.2%) إلى (5.8) جريمة لكل مائة ألف من السكان، ومثلت جرائم النشل (2.3%) من جرائم الاعتداء على الاموال، وانخفضت بنسبة (6.4%) إلى (3.5) جريمة لكل مائة ألف من السكان.

ومثلت جرائم السلب (2.49%) من جرائم الاعتداء على الاموال، وارتفعت بنسبة (2.6%) إلى (3.7) جريمة لكل مائة ألف من السكان، بينما مثلت جرائم السطو (0.18%) من جرائم الاعتداء على الاموال، وانخفضت بنسبة (23.6%) إلى (0.3) جريمة لكل مائة ألف من السكان، فيما مثلت جرائم السرقة بالقوة (0.62%) من جرائم الاعتداء على الاموال، وانخفضت بنسبة (36.8%) إلى (0.9) جريمة لكل مائة ألف من السكان، ومثلت جرائم سرقة الحيوانات (3.15%) من جرائم الاعتداء على الاموال، وانخفضت بنسبة (6%) إلى (4.7) جريمة لكل مائة ألف من السكان.

وبيّن أنّه في مجال الاعتداء على الأموال، وفق المناطق:

منطقة الرياض 34.56%

منطقة مكة المكرمة 21.04%

منطقة المدينة المنورة 8.87%

المنطقة الشرقية 13.16%

منطقة القصيم 2.67%

منطقة عسير 3.05%

منطقة تبوك 3.5%

منطقة حائل 2.5%

منطقة الحدود الشمالية 0.4%

منطقة جازان 6.26%

منطقة نجران 0.45%

منطقة الباحة 1.77%

منطقة الجوف 2.18%

وتورط العمال في 31.8% من جرائم الاعتداء على الأموال بالمملكة خلال عام 1436هـ، يليهم الطلاب بنسبة 18.3%، والمتسببين بنسبة 14.1%، فيما مثلت الفئة العمرية من 25-30 عاما 28.6%، من المتورطين في جرائم الاعتداء على الأموال، تليها الفئة العمرية من 19-24 بنسبة 22.53%.

4 5 6

مؤشرات جرائم المعلوماتية لعام 1436هـ:

تم ضبط 608 جرائم استغلال للأطفال عبر الإنترنت، و1142 جريمة ممارسة بيع الأسلحة والذخائر عبر الإنترنت، و543 جريمة اتجار بالبشر عبر الإنترنت، و487 جريمة سب وقذف وشتم عبر الإنترنت.

3

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط