#القاعدة و#الأسد وجهان لعملة واحدة في خدمة #أميركا

#القاعدة و#الأسد وجهان لعملة واحدة في خدمة #أميركا

تم – متابعات : جدَّد الخبير الجيوسياسى أولسون جونا، اتهاماته للولايات المتحدة الأميركية، بأنها تستخدم تنظيم داعش، لمهاجمة أعدائها في الشرق الأوسط من جهة، واتخاذه ذريعة للتدخل في المنطقة من جهة أخرى.

وأكد جونار، في تقريره الأخير، تحت عنوان “تنظيم القاعدة: أبطال الإمبراطورية”، أن الأسد حليف طبيعي للولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي، وأن أميركا بدأت توزيع الاتهامات على غيرها من الدول، بدعم تنظيم القاعدة، تحت ضغط وسائل الإعلام البديل، والرأي العام الأميركي، الذي يطالب بالكشف عن الحقائق في سورية، فضلا عن أحداث 11 أيلول/ سبتمبر .

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط