الشرطة الفرنسية تنهي اعتصامًا لعمال أغلقوا مصفاة في مرسيليا

الشرطة الفرنسية تنهي اعتصامًا لعمال أغلقوا مصفاة في مرسيليا

تم – باريس : وضعت الشرطة الفرنسية حدًا لاعتصام عمالي أغلق طرقًا مؤدية إلى مصفاة “فوس سور مير” في مدينة مرسيليا (جنوب)، مستخدمة مدافع مياه وغازًا مسيلًا للدموع.
ونفذت الشرطة عمليتها الأمنية قبل الفجر بعد تحذيرات الحكومة من أنها لن تتسامح لفترة طويلة مع محاولات خنق امدادات النفط في إطار النزاع في شأن إصلاحات في قوانين العمال.
وتشكل هذه العملية تصعيدًا في المواجهة بين حكومة الرئيس فرانسوا هولاند واتحاد العمال المتشدد الذي يخطط لتحويل احتجاجات إلى إضرابات متلاحقة في المرافئ ومصافي النفط والسكك الحديد.
وقال ايمانويل لوبين من اتحاد العمال إن “40 آلية نقل لأفراد من شرطة مكافحة الشغب شاركت في عملية شهدت عنفًا لا سابق له”، مشيرًا إلى أن الإضرابات امتدت إلى المصافي الثمانية في فرنسا، ما يعني أن الإنتاج سينخفض بنسبة 50% على الأقل.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط