عباس: تل أبيب رفضت احترام الولاية القانونية والأمنية للمناطق “أ”

عباس: تل أبيب رفضت احترام الولاية القانونية والأمنية للمناطق “أ”
تم – القاهرة
أكد الرئيس الفلسطيني محمود عباس، أنه حان الوقت لإنهاء الاحتلال الإسرائيلي الغاشم، وتوحيد الإرادة العربية والدولية للعمل الجماعي واستعادة حقوق الشعب الفلسطيني من خلال آليات فعالة.
وأضاف عباس خلال كلمته أمام اجتماع وزراء الخارجية العرب بالأمس بمقر الجامعة العربية بالقاهرة، لقد حاولنا جاهدين مع الحكومة الإسرائيلية العودة إلى تنفيذ الاتفاقيات الموقعة بين الجانبين واحترام الالتزامات التي ترتبت علينا وعليهم، ولكنها رفضت احترام الولاية القانونية والأمنية للمناطق “أ”، وهذا هو أحد الاتفاقات المعقودة بيننا وبينهم نتيجة لاتفاق أوسلو، ولكنها منذ أعوام استباحت هذه المناطق ورفضت الكف عن ذلك، واستمر الاستيطان ومصادرة الأراضي وهدم المنازل واحتجاز الأسرى، مؤكدًا أن إسرائيل تتسم بالتطرف في الوقت الراهن، ما دفع بعض المسؤولين الإسرائيليين، إلى توجيه انتقادات كثيرة للحكومة الإسرائيلية.
وأكد أنه لن يقبل بأن تكون القدس عاصمة للدولتين الفلسطينية والإسرائيلية، موضحا أنه في حال أرادت إسرائيل أن تسعى إلى السلام فعليها السعي جديا لتحقيق رؤية الدولتين على أساس حدود 1967 وعلى أن تكون عاصمة دولة فلسطين هي القدس الشرقية، وذلك لتعيش الدولتين جنبا إلى جنب بأمن واستقرار وسلام.
 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط