مطالبات بالضغط على الانقلابيين لإدخال أدوية إلى تعز

مطالبات بالضغط على الانقلابيين لإدخال أدوية إلى تعز

تم – عدن

طالبت هيئة مستشفى الثورة العام بمحافظة تعز، المجتمع الدولي بممارسة ضغوط على الانقلابيين الحوثيين وإرغامهم على السماح بإدخال شحنة الأدوية التي صادروها خلال الأيام الماضية، والتي تحتوي على وحدات للغسيل وأجهزة ومعدات أخرى يحتاجها بشدة مرضى الفشل الكلوي.

ودعت الهيئة في بيان الجهات الرسمية ذات العلاقة والمهتمة بالشأن الصحي في المحافظة، وكل المنظمات الحقوقية والإنسانية في الداخل والخارج إلى الضغط على الانقلابيين للإفراج عن الشحنة التي صادرها الحوثيون بعد احتجازها في منطقة الربيعي قبل أسبوعين، وقاموا بنقلها إلى مدينة الصالح بمنطقة الحوبان.

وأوضحت الهيئة أنها مولت عملية شراء الشحنة من موازنتها، ونفت بشكل قاطع صحة الأخبار التي تتحدث عن تبعية تلك الأجهزة والكراسي والمستلزمات لأي جهة، غير هيئة مستشفى الثورة العام بتعز.

ودعت كل من يهمه الأمر إلى الضغط على الجهات المعنية باحتجاز الشحنة الطبية للإفراج عنها، وذلك لما فيه مصلحة مرضى الغسيل الكلوي في المحافظة الذين يتوافدون على المركز يوميًا بمعدل من 80 إلى 90 حالة. كما بعثت الهيئة شكوى إلى مدير المفوضية السامية لحقوق الإنسان بمكتب الأمم المتحدة فرع اليمن بهذا الخصوص.

وكان العشرات من مرضى الفشل الكلوي قد تظاهروا أمام المستشفى، ودعوا إلى ممارسة الضغوط على الحوثيين للسماح بإدخال الأدوية لهم، وأكدوا أنهم ليسوا طرفا في الصراع على السلطة.

ودأبت ميليشيات الانقلابيين على مصادرة كافة الأدوية التي ترسلها المؤسسات الدولية المتخصصة، إضافة إلى منع إدخال أسطوانات الأوكسجين التي تحتاجها المستشفيات بشدة لإجراء العمليات الجراحية الضرورية، لاسيما مع تزايد عدد حالات الجرحى، بسبب ممارسة الحوثيين للقصف العشوائي على مناطق المدنيين. كما أغلقوا الطرق أمام محاولات الأهالي لإدخال الأسطوانات التي تبرعوا بحملها على أكتافهم.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط