“سوق التأمين السعودي” يشهد ارتفاعا نسبته 10.4% مع نهاية ربع 2016 الأول

“سوق التأمين السعودي” يشهد ارتفاعا نسبته 10.4% مع نهاية ربع 2016 الأول

تم – جدة: سجل سوق التأمين في المملكة العربية السعودية؛ ارتفاعا بلغت نسبته 10.4% مع نهاية الربع الأول من العام 2016، مقارنة مع الفترة نفسها من العام 2015؛ حراء نمو أقساط التأمين على المركبات بنحو 25.8%.

وأوضح تقرير البلاد المالية المستند لبيانات القوائم المالية لشركات التأمين في سوق المال (تداول) ولبيانات مجلس الضمان الصحي ومؤسسة النقد؛ أن إجمالي الأقساط المكتتبة في جميع فروع التأمين بلغ ما يقارب 11.3مليار ريال مقارنة مع 10.2مليار ريال، مشيرا إلى ارتفاع إنفاق الفرد على التأمين بنسبة 10.4% ليصبح 1469ريالا للفرد في الربع الأول من 2016، بعد أن كان 1331 ريالا في الربع الأول من 2015، في حين تراجعت نسبة المطالبات في قطاع التأمين من 82.9% مع نهاية الربع الأول من 2015 إلى 77.7% في الفترة نفسها من العام الجاري.

وبقي التأمين الصحي مستحوذا على القطاع بنسبة 48% من إجمالي أقساط التأمين في الربع الأول من 2016، في حين ارتفعت حصة التأمين على المركبات إلى 38% على حساب التأمين العام الذي بلغت حصته خلال الفترة نفسها 12%، بينما لم تتجاوز نسبة التأمين على الحماية والادخار 2.5%.

وأبرز التقرير، أن عدد المؤمن عليهم من القطاع الخاص بلغ 10.968 مليون مستفيد من التأمين، فيما تبلغ نسبة السعوديين فيهم 30% (3.112.753 سعودي وسعودية)، بينما تصل نسبة الوافدين من مستفيدي التأمين 70% (7.855.457 وافد ووافدة)، متوقعا بأن يؤدي نمو أنشطة البناء والمساكن المدفوعة بالتمويل العقاري والرهن العقاري؛ إلى زيادة الطلب على أنواع من التأمين، كالتأمين على الممتلكات والحوادث والتأمين على الحياة.

أما بالنسبة إلى الاستثمار في القطاع؛ فإن أسعار الفائدة المتدنية ساهمت في انخفاض العائد على استثمار القطاع خلال الأعوام القليلة الماضية؛ ولكن مع بدء رفع أسعار الفائدة على الدولار في كانون الأول/ديسمبر من العام الماضي؛ فإن التقرير يتوقع بأن يأخذ العائد منحنى مرتفعًا خلال العام الجاري، لافتا إلى أن أربع شركات تأمين مدرجة في السوق السعودي تستحوذ على 58% من حجم الأقساط المكتتبة، وهي “التعاونية وبوبا العربية وميدغلف وملاذ للتأمين” بنسب 21.6% و15% و10% و5.2% على التوالى، وسبع شركات أخرى تتراوح حصصها ما بين 2% إلى 5% ويمثل مجموعها 22% من حجم السوق، فيما تستحوذ 21 شركة المتبقية على 19.8% من حجم السوق، وبلغ حجم كلا منها أقل من 2%.

وبحسب بيانات التقرير؛ فإن 35 شركة في القطاع يعمل منها 33 شركة منها 27 شركة مؤهلة لتقديم التأمين الصحي و26 مؤهلة لتقديم خدمات التأمين العام، بينما 10 شركات فقط مؤهلة لتقديم خدمات تأمين الحماية والادخار.

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط