وزير النفط الكويتي: استئناف العمل في حقلي “الخفجي” و”الوفرة” العام المقبل

وزير النفط الكويتي: استئناف العمل في حقلي “الخفجي” و”الوفرة” العام المقبل
تم – الكويت:أكد نائب رئيس مجلس الوزراء الكويتي وزير المالية وزير النفط بالوكالة أنس الصالح، أن استئناف العمل والإنتاج في حقلي الخفجي والوفرة سيبدأ في وقت وشيك ولكن ليس في العام الجاري.
وقال الصالح في تصريحات صحافية، إن استئناف الإنتاج النفطي من حقل الخفجي الواقع في الجزء السعودي من المنطقة المقسومة سيكون بصورة تدريجية وبكميات تتلاءم مع الاعتبارات البيئية، مشدداً على أن العلاقة بين البلدين أكبر وأعمق من أن تتأثر بأي خلاف فني أو بيئي.
وأضاف تم الاتفاق مع الجانب السعودي ممثلاً بشركة أرامكو على استئناف الإنتاج بالخفجي بكميات صغيرة على أن ترتفع تلك الكميات مع معالجة الاعتبارات البيئية، موضحاً أن الحقول في المنطقة المقسومة تم إعدادها للصيانة لاستئناف عمليات الإنتاج بكميات تتلاءم مع المتطلبات البيئية حتى يعود الإنتاج إلى وضعه الطبيعي بشكل كامل.
ويتوقع مراقبون أن يتم استئناف العمل في الحقلين خلال الربع الأول من عام 2017، إذ سيتم خلال الفترة المقبلة بحسب توقعاتهم إخلاء شركة شيفرون العربية السعودية من ميناء الزور، ومنح العاملين في كل من ميناء الزور وعمليات الوفرة المشتركة إجازة مدفوعة الأجر، حتى إشعار آخر، وإسناد مهمة ما بعد الترحيل إلى مسؤول رفيع في وزارة الطاقة والصناعة والثروة المعدنية.
كما يتوقع المراقبون أن يتم إخلاء موظفي نفط الكويت من عمليات الخفجي المشتركة، مع تشكيل فريق فنّي لتعيين النقاط البحرية وتحديد الجرف القارّي بين السعودية والكويت، وإسناد مهمة متابعة جدول انسحاب نفط الخليج من الخفجي إلى مسؤول كويتي رفيع، فيما سيتم إعادة هيكلة عمليات الخفجي المشتركة.
يذكر أن شركة شيفرون أصدرت تعميماً لجميع موظفيها، تبلغهم بأنه اعتباراً من مطلع الشهر المقبل (1-6-2016)، يجب عليهم تسليم السيارات، واعتبار أنفسهم في إجازة مفتوحة مدفوعة الراتب حتى أشعار آخر.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط