طالبو النقل من المعلمين محبطون بسبب إعلان النتائج الأسبوع المقبل

طالبو النقل من المعلمين محبطون بسبب إعلان النتائج الأسبوع المقبل

تم – الرياض

خيمت حالة من الإحباط في أوساط طالبي النقل من المعلمين والمعلمات عقب إعلان الوزير أحمد العيسى، الأسبوع المقبل موعدًا لنتيجة حركة النقل الخارجي التي طال انتظارها.

وعزا المعنيون الإحباط في حركة النقل إلى التوقيت الذي ستظهر فيه الحركة، حيث يعد آخر أسبوع لدوام المعلمين والمعلمات قبل الإجازة الصيفية، مشيرين إلى أن تأخيرها إلى هذا الوقت دليل على نتيجتها غير المرضية.

وكانت حركة نقل العام الحالي شهدت تغيرًا كبيرًا في آليتها بهدف تحسين مخرجاتها، ما اعتبره المشرف السابق لإدارة شؤون المعلمين بالوزارة عبدالرحمن مرزا أنها “استثنائية.

وشارك المعلمون في ورش العمل التي أُقيمت بعد توجيه الوزير السابق الدكتور عزام الدخيل في صنع آليتها، التي كان من أبرزها: إبقاء عام التقديم على الرغبة الأولى فقط بعد أن كانت على جميع الرغبات، وكذلك فتح المجال لعدد الرغبات لتصل إلى ٢٠ رغبة بعد أن كانت ١٠ رغبات فقط.

ويرى المراقبون لحركة النقل الخارجي أنه إذا لم توفق إدارة شؤون المعلمين في الوزارة العام الحالي بنقل شريحة كبيرة من المعنيين، فهو دليل على فشل الحركة وسوء التخطيط، كما أن ورش العمل التي أُقيمت والآليات المحدثة لم تجنِ ثمارها.

يُشار إلى أن حركة النقل العام الحالي هي أول حركة نقل خارجي في عهد الوزير الجديد أحمد العيسى، والذي كان يؤمل منه المعلمون الشيء الكبير بناء على تصريحات إعلامية سابقة له قبل توليه زمام الوزارة، حيث اعتبروا أن حركة النقل الخارجي هي بمثابة المحك الحقيقي لـ”العيسى” في إثبات تعاطفه مع المعلمين والوقوف بجانبهم وتلمس احتياجاتهم.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط