خطط عسكرية لهجوم شامل لتحرير بيحان

خطط عسكرية لهجوم شامل لتحرير بيحان

تم – اليمن:كشف القياديان العسكريان بالجيش الوطني العميد الركن خالد ناصر يسلم قائد اللواء 107 مشاة، والعميد مسفر الحارثي قائد اللواء 19 مشاة، اللذين يخوض جنودهما مع المقاومة الشعبية في محافظة شبوة جنوب اليمن معارك لتحرير ما تبقى من مديرية بيحان العليا، أن الخطة المقبلة تشمل هجومًا شاملًا وكاسحًا لتحرير مديرية بيحان من مليشيات الحوثي الانقلابية.

وقال ناصر والحارثي في تصريحات صحافية من جبهات القتال، إن المعارك أسفرت عن مقتل العشرات من الحوثيين. وعن سرعة الانتصارات التي تحققت في جبهة بيحان أكدا أنها جاءت بعد الاستفادة من الاخطاء السابقة، مشيرين إلى أن تحرير هذه المناطق يمثل أهمية كبرى بالنسبة لأمن المواطنين، وأضافا أن المليشيات في تقهقر وأنهم غير قادرين على الحركة في مربعهم، واصبحوا محاصرين.

وعن سر بقاء المليشيات في شبوة أوضح ناصر والحارثي، أن هذه المديريات تشرف على وادي بيحان الاستراتيجي، حيث تقع مديرية بيحان العليا المحاذية لمحافظة البيضاء ومديرية عين المحاذية لمحافظة مأرب ومديرية عسيلان الغنية بالنفط والثروة.

وأشارا إلى أن المعنويات القتالية لرجال المقاومة الشعبية والجيش الوطني عالية بالرغم من قلة الدعم، حيث أنهم يقاتلون بأسلحتهم الشخصية، وهذا نابع من رفضهم للمشروع الإيراني المجوسي الذي يريد أن يرفض مشروعه بقوة السلاح.

ودعا ناصر والحارثي الحكومة الشرعية والتحالف العربي بقيادة المملكة العربية السعودية، إلى الاهتمام بجميع جبهات القتال وتقديم الدعم لها من السلاح بأنواعه والذخائر، لكي تتمكن هذه القوات من ردع مليشيات الحوثي واستعادة المدن والمحافظات التي احتلوها بالقوة.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط