مستشارة النظام السوري: لا يوجد براميل متفجرة ولا جوع

مستشارة النظام السوري: لا يوجد براميل متفجرة ولا جوع

تم – متابعات : عددت مستشارة رئيس النظام السوري بثينة شعبان ما أسمته “إنجازات النظام”، نافية كل ما يحدث في سوريا من قتل وتهجير، ومؤكدة أن لا جوع ولا براميل متفجرة ولا “معارضة معتدلة”.

أكدت شعبان بحسب مصادر صحافية أنه: لا معارضة معتدلة في سوريا ولا جائعين في داريا ولا براميل متفجرة تلقى على المدنيين.

وانتقدت المستشارة الإدارة الأميركية لعدم التزامها الكافي بمحاربة تنظيم “داعش” واتهمت وسائل الإعلام الغربية بنشرها ما سمته “معلومات كاذبة” عن سوريا وحكومة الأسد. وتساءلت عن سبب رفض أميركا التعاون مع روسيا في مكافحة الإرهاب في سوريا.

وفي رد مباشر على المقاربة الأميركية بتمكين مقاتلين من المعارضة المعتدلة، قالت: لا شيء اسمه معارضة معتدلة في سوريا”، مصرة على أن الجماعات المناهضة للأسد هي “حركات إرهابية”.

ورفضت رفضاً مطلقاً اقتراحاً من المعارضة السورية الرئيسية التزام هدنة وطنية في شهر رمضان، قائلة إن “المعارضة لا تريد التفاوض في رمضان لأنهم جميعهم إسلاميون”.

ورفضت اتهامات أميركية للحكومة السورية، بما فيها اتهام وزير الخارجية جون كيري بعلاقة تكافلية مالية مع “داعش”، قائلة: لا شك في أن الحكومة السورية لا تشتري أبداً نفطاً من الإرهابيين.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط