سبعيني يسكن منزلا “طينيا” في الأفلاج من أجل والدته التسعينية

سبعيني يسكن منزلا “طينيا” في الأفلاج من أجل والدته التسعينية
تم – الأفلاج:اضطر مواطن سبعيني إلى السكن ببيت عائلته القديم بمحافظة الأفلاج، من أجل التفرغ لخدمة والدته التسعينية الكفيفة، بعد أن تخلى عنها الجميع ورفضت أسرته مبدأ السكن معها في الرياض.
ويقول المواطن محمد الدوسري أقطن مع والدتي التي يتجاوز عمرها الـ90 عاما في منزل العائلة وهم طيني قديم  الطيني لا يحمي من أشعة الشمس ولا يقي من الأمطار، ويخلو من أبسط مقومات الحياة من مكيفات وأجهزة كهربائية وغيرها، وأقوم بخدمة والدتي الكفيفة  ولا أخرج من المنزل إلا لظرف طارئ، إما لشراء بعض المستلزمات الغذائية أو أدوية لوالدتي، وذلك مترجلا على قدمي لعدم امتلاكي سيارة.
وأوضح أنه اضطر إلى الانتقال من الرياض إلى الأفلاج للسكن بهذا المنزل، بعد أن لاحظ عدم رغبة البعض في تواجدها بمنزله بالرياض، كونها طاعنة في السن، مشيرا إلى أن المشكلة التي تواجهه الآن تتمثل في عدم قدرته الحصول على إعانات الضمان الاجتماعي بحجة راتبه التقاعدي الذي لا يستلم منه شهريا سوى 500 ريال لتراكم ديونه، فيما تحصل والدته على 900 ريال فقط من الضمان الاجتماعي، وهو مبلغ لا يكفي متطلبات الأدوية والحياة من مسكن وملبس وكهرباء وغيره.
من جانبها أعلنت الجمعية الخيرية بالمحافظة عن استعدادها  تقديم مساعدات للسبعيني ووالدته أسوة بذوي الدخل المحدود من أبناء المحافظة، شريطة توافر أوراقه ثبوتية تثبت حالته الاجتماعية.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط