11 قتيلا في انفجار باسطنبول.. وأردوغان يتهم “الكردستاني”

11 قتيلا في انفجار باسطنبول.. وأردوغان يتهم “الكردستاني”

تم – اسطنبول:قتل 11 شخصا على الأقل وأصيب 36 آخرون، في انفجار سيارة مفخخة في منطقة بايزيد التاريخية في اسطنبول اليوم الثلاثاء.

 وأكدت مصادر إعلامية أن التفجير الذي نفذ بجهاز للتحكم عن بعد وقع في ساعة الذروة الصباحية في أحد أحياء اسطنبول المزدحمة.

 والمنطقة مركز تجاري كما توجد بها جامعة اسطنبول، وهي قريبة من مواقع سياحية رئيسية، فيما لم تعلن أي جهة مسؤوليتها على الفور عن التفجير.

 وحمّل الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، حزب العمال الكردستاني مسؤولية تفجير اسطنبول الذي استهدف صباح الثلاثاء.

 وأعلن حاكم اسطنبول واصب شاهين، أن 11 شخصاً، 7 شرطيين و4 مدنيين قتلوا، وأصيب 36 شخصا آخرون بجروح.

 وصرح شاهين أمام صحافيين في مكان التفجير في حي بيازيد أن ثلاثة من الجرحى في حالة حرجة، وأن القنبلة التي يتم التحكم بها عن بعد انفجرت في ساعة الازدحام عند مرور حافلة تنقل عناصر من شرطة مكافحة الشغب.

 إلى ذلك تم تطويق مكان الانفجار وإقفاله بعد الاشتباه بسيارة أخرى في المكان.

 وبعد الانفجار سمعت في المنطقة أصوات إطلاق رصاص، وانفجارات ناجمة عن تفجير أنابيب غاز في بعض الأبنية والمحال القريبة.

 ولم تعلن أي جهة على الفور مسؤوليتها عن الحادث، إلا أن تركيا تعرضت في الفترة الأخيرة لعدد من التفجيرات ارتكبتها جهات عدة، منها مسلحون أكراد وتنظيم “داعش” ومتشددون “يساريون”.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط