بوتين يصفع المخلوع صالح ويرفض مساعدته  

بوتين يصفع المخلوع صالح ويرفض مساعدته   

تم – صنعاء

كشف مصدر داخل حزب المؤتمر الشعبي العام الذي يرأسه المخلوع، علي عبدالله صالح، أن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين رد بالرفض على طلب المخلوع، الذي دعاه للتدخل في الشأن اليمني.

 

وأضاف المصدر – الذي طلب عدم الكشف عن هويته – في تصريحات صحافية، أن صالح كان قد طلب من بوتين، عبر القائم بأعمال السفارة الروسية في صنعاء أوليغ دريموف، أن يمارس نفوذه على مجلس الأمن، وأن يضغط باتجاه إلغاء العقوبة المفروضة عليه، وعلى نجله العميد أحمد، بموجب قرار مجلس الأمن رقم 2216.

 

وأكد المصدر أن بوتين رفض التدخل، وأكد على موقف بلاده المبدئي من الأزمة اليمنية، والمتمثل في إيجاد حل سلمي للأزمة السياسية في اليمن.

 

أضاف المصدر أن المخلوع كان يعول على الدور الروسي لإيجاد مخرج آمن له، لاسيما وأن احتمال ملاحقته أمام المحاكم الدولية يطارده، ويخشى مثوله أمام محكمة الجنايات.

 

وكان صالح قد زار السفارة الروسية في صنعاء خلال الفترة الماضية، حيث التقى القائم بالأعمال، وطلب من روسيا استضافته على أراضيها، إلا أنها اعتذرت عن ذلك واشترطت موافقة الحكومة الشرعية، وعدم ملاحقته بتهم جنائية.

 

وقال المصدر إن بوتين طلب من المخلوع في رسالته أن يحاول التعاطي بصورة إيجابية مع الجهود الرامية لإيجاد حل سلمي للأزمة في اليمن، وأن يتجنب الصدام مع الحكومة الشرعية التي يقودها الرئيس عبدربه منصور هادي.

تعليق واحد

  1. يحيى مدخلي

    اخرتها في نفق ان شاء الله مثل الكلب

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط