العودة يطلب “الإخوان المسلمين” بالشجاعة والاعتذار !

العودة يطلب “الإخوان المسلمين” بالشجاعة والاعتذار !

تم – الرياض

يبدو أن موسم التبرؤ من جماعة الإخوان المسلمين، المصنفة إرهابياً في عدد من البلدان العربية قد انطلق.

 

وبعد لكمات راشد الغنوشي التي وجهها للإخوان على دفعات، وجه الداعية السعودي سلمان العودة سهام انتقاده للجماعة للمرة الأولى بعد إدراج بلاده للجماعة ضمن قائمة “الإرهاب”.

 

لم يفق قياديو “الإخوان المسلمين” من لكمات راشد الغنوشي، حتى جاء واحد من أكثر الوجوه الإسلامية تأثيرا في محيطهم ليوجه انتقادات موجعة.

 

وانتقادات العودة أشعلت فتيل التساؤلات، التي من أبرزها: كيف يمكن أن يصف جماعة إرهابية بحسب قانون بلاده بـ”فصيل إسلامي”؟

 

وكان العودة قال عن الجماعة المطاردة في عدد من البلدان العربية والإسلامية في تغريدة على حسابه في “تويتر” للتواصل الاجتماعي، إن الإخوان “فصيل إسلامي واسع يحتاج جرأة في مراجعة مواقفه وتصحيح أخطائه والتدرب على شجاعة الإعلان والاعتذار”.

 

وأدرجت السعودية ومجموعة من الدول العربية جماعة الإخوان ضمن لوائح الجماعات المحظورة، وتم حل الجماعة في مصر وتصدرت قوائم الإرهاب في دول عربية.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط