خبراء عسكريون: مؤامرة إيرانية تستهدف إضعاف باكستان  

خبراء عسكريون: مؤامرة إيرانية تستهدف إضعاف باكستان    

تم – إٍسلام أباد

قال وكيل وزارة الدفاع الباكستانية السابق، الجنرال آصف ياسين ملك، إن المسار التجاري الجديد بين الهند وإيران وأفغانستان الذي ينطلق من ميناء “جابهار”، يشكل خطرا أمنيا على إسلام أباد، موضحًا أن طهران تحاول فرض عزلة على بلاده.

 

وأشار ملك إلى أن خطة تطوير ميناء جابهار ترمي لأن يكون ندا لنظيره الباكستاني في بلوشتان، المطل على البحر العربي.

 

ولفت إلى أن نيودلهي وافقت على منح قرض لطهران، قدره 500 مليون دولار لتطوير الميناء.

 

بدوره، أوضح الجنرال المتقاعد، نديم لودهي، في مشاركته بالمنتدى الفكري، أن ما سماه التحالف الثلاثي يشكل خطورة كبرى على أمن باكستان القومي.

 

واعتبر أن ذلك سيؤثر في استراتيجية بلاده القائمة على تحقيق التكامل الاقتصادي ما بين جنوب آسيا وجمهوريات آسيا الوسطى من خلال مشروع “رواق الطاقة الصيني – الباكستاني”، كما يلقي هذا التحالف بتداعياته السلبية على محاولات إسلام أباد لحل الحرب الأهلية في أفغانستان، بالطرق السلمية.

 

وأكد أن التحالف سينعكس بصورة سلبية على الحدود الباكستانية – الأفغانية، حيث ينشر الجيش الباكستاني قوات قوامها 140 ألف جندي لحمايتها وإحباط محاولات الإرهابيين التسلل من خلالها إلى باكستان.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط