سامسونغ ستصدر هاتفين جديدين بشاشات قابلة للطي

سامسونغ ستصدر هاتفين جديدين بشاشات قابلة للطي

تم – متابعات : كشفت مصادر مطلعة عن نية شركة سامسونغ إصدار هاتفين جديدين بشاشات قابلة للطي مع بداية العام المقبل، وفقاً لموقع بلومبرغ الإلكتروني.

وقالت المصادر: إن الهاتفين الجديدين سيحملان شاشات مصنوعة بتقنية أوليد، وسيأتي واحد منهما على الأقل بشاشة من قياس 5 بوصات لدى استخدامه كهاتف، مع إمكانية فتحه كي تتوسّع الشاشة ويتحوّل إلى كمبيوتر لوحي بقياس 8 بوصات.

وكانت الشركة قد كشفت قبل أكثر من خمسة أعوام عن خططها المتعلقة بإنتاج الشاشات المرنة، والتي بدأت بتوظيفها في أجهزتها من سلسلة “غالاكسي” التي تمتلك أطرافاً منحنية.

كما استعرضت تصوّرها لإنتاج أجهزة قابلة للثني والطي، وهي الأجهزة التي قد يتم الإعلان عنها خلال المؤتمر العالمي للجوال 2017 في برشلونة خلال فبراير المقبل.

ويرى محللون بأن المنتجات الجديدة القابلة للطي من سامسونغ قد تُغيّر قواعد اللعبة في سوق الهواتف الذكية، وتمنح الشركة ميزةً تنافسية هامة على منافستها التقليدية أبل.

يُذكر أن الشركة تستعد للكشف، خلال أغسطس المقبل، عن هاتفها الأخير من سلسلة نوت، والذي تشير المعلومات أنه سيحمل اسم “نوت 7″، وليس “نوت 6″، كما كان منتظراً، وذلك كي يتماشى مع أرقام طرازات هواتف سامسونج الأخيرة من سلسلة جالكسي إس 7.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط