الطبيبة المصرية تعجز عن إدانة كفيلها وترفض العودة للعمل

الطبيبة المصرية تعجز عن إدانة كفيلها وترفض العودة للعمل
تم – الدمام

أثارت دعوى الطبيبة المصرية إلى الهيئة الابتدائية للفصل في المنازعات العمالية في المنطقة الشرقية ضد كفيلها في مجمع طبي، صدى كبيرًا في مواقع التواصل الاجتماعي.

وأصدرت الهيئة، حكمًا ابتدائيًا بصرف بدل إجازة للطبيبة وترحيلها إلى بلدها كونها ترفض العودة للعمل على الرغم من استجابة كفيلها وموافقته على عودتها، علمًا أنها تقدمت بدعوى إلى الهيئة تفيد بأن كفيلها في مجمع طبي منعها من أداء عملها ورفع بصمتها عن مقر العمل وحاول التحرش بها وطلب مقابلتها في أحد المطاعم أو في فندق، ولم تقدم المدعية أية بينات على ادعائها.

وأكد الكفيل أمام الهيئة أنه لم يرفع بصمتها ولم يمنعها من العمل، بل طالب بعودتها لأداء مهماتها، غير أنها رفضت العودة وطالبت بنقل الكفالة.

وأوضحت مصادر مطلعة، بأن عدم تقديم بينة على منع الكفيل للموظفة عن العمل ورفع البصمة يمنع نقل الكفالة، فضلا عن أن ذلك من اختصاص وزارة العمل والتنمية الاجتماعية لا الهيئة.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط