نسبة الغش بين الأجانب في الجامعات الأميركية تفوق المحليين وتصل إلى 5.1%

نسبة الغش بين الأجانب في الجامعات الأميركية تفوق المحليين وتصل إلى 5.1%

 

تم – أميركا: تصل نسبة تقارير الغش بين الطلاب الأجانب إلى 5.1% مقابل 1%  بين الطلاب المحليين، وفق تحليل بياني أجري داخل أكثر من 10 جامعات أميركية كبيرة للعام الدراسي 2014 – 2015.

وفي السياق، أوضح أعضاء هيئة التدريس في جامعات عدة، أن الغش بين الطلاب الصينيين، لاسيما الذين لا يتقنون الإنجليزية، يمثل مشكلة كبيرة، وفي جامعة أوهايو، يدخل طالب صيني الاختبارات بدلا من زملائه مقابل المال، ويحصل على درجات مرتفعة، أما وفي جامعة كاليفورنيا؛ فاستخدم بعض الطلاب الأجانب خدعة ضياع البطاقة الجامعية؛ ليتسنى لهم إدخال أشخاص بدلا عنهم إلى الاختبارات.

أما في جامعة أريزونا، فاعتمد طلاب صينيون الغش من بعضهم، وكانت جميع الإجابات الخاطئة في أوراقهم متشابهة، وفي العام الدراسي الماضي بلغ عدد الطلاب الأجانب في الجامعات الأميركية 586 ألفا، بينهم أكثر من 165 ألف طالب من الصين، ونحو 50 ألفا من السعودية ومثلهم من كوريا الجنوبية، فيما وصل عدد الطلاب الهنود إلى 23.500 طالب.

 

 

 

 

 

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط