توقعات بارتفاع أسعار التمور بالمدينة المنورة خلال رمضان

توقعات بارتفاع أسعار التمور بالمدينة المنورة خلال رمضان

تم – المدينة المنورة

توقع متعاملون في سوق التمور ارتفاع في الأسعار، لكثرة عدد زوار المدينة المنورة خلال شهر رمضان وارتفاع الطلب مع قلة المعروض الذي يستمر حتى نهاية الشهر.

 

وأكد مزارعون لمصادر صحافية، أن الموسم الفعلي لحصاد التمر يبدأ من الثلث الأخير “العشرة الأخيرة من رمضان”.

 

رصدت المصادر ارتفاعًا في أسعار طلائع الرطب التي وصلت لـ 70 ريالا في أنوع غير معروفة من التمور يصل سعر تلك الأنواع من التمور من 5 – 10 ريالات في موسم جني الحصاد من مزارع المدينة.

 

وقال مسؤول بأحد مراكز بيع التمور بالمدينة المنورة خالد الغامدي، إن هناك شحا ونقصا في التمور في المنطقة مع زيادة الطلب، لاسيما مع شهر رمضان، وكثرة أعداد زوار المدينة المنورة.

 

وبين أن الكميات المعروضة في السوق لا تتعدى الرطب، حيث إن موسم جني التمور هذا العام يأتي في نهاية رمضان.

 

أضاف “أن التمور بشكل عام تشهد ارتفاعا في الأسعار، مرجعًا السبب إلى قلة المعروض وكثرة الطلب، لاسيما الطلب من قبل المعتمرين والحجاج، وعند جني التمور وإغراق السوق بكميات كبيرة تعود الأسعار إلى وضعها الطبيعي.

 

ولفت إلى أن حراك كبير تشهده حركة التسوق من قبل السكان، الذين بدؤوا في شراء الرطب والتمر لاستخدامات شهر رمضان المبارك.

 

اعتبر أحد سكان المدينة المنورة صالح الجهني، أن التمور التي تزرع في منطقة المدينة لا تغطي المنطقة وزوارها، بسبب كثرة الإقبال عليها، وأن أصحاب المحلات التجارية يجلبون التمور من مناطق أخرى مثل الأحساء وبيشة وغيرها.

 

وأشار إلى أن كثيرًا من السكان والزوار يحاولون شراء التمور وبكميات كبيرة قبل دخول رمضان خوفا من زيادة في ارتفاع الأسعار.

 

وأضاف أن المدينة تعد مركزا تجاريا ورئيسيا لحركة التمور تجاريا، ولا توجد مدينة تماثلها في بيع التمور.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط