مواطنون يفتقدون #أيقونة_الإعلام السعودي في #رمضان

مواطنون يفتقدون #أيقونة_الإعلام السعودي في #رمضان

تم – الرياض

يفتقد السعوديون، في شهر رمضان المبارك هذا العام، شخصية مؤثرة برزت في مجال الإعلام ونال صاحبها لقب “أيقونة الإعلام”، وحاز خبر وفاته ما يزيد عن مليار قراءة.

ويستذكر جل المواطنين، الإعلامي سعود الدوسري – رحمه الله – الذي ظلَ شخصيةً ظهرت أولًا صوتًا عبر الإذاعة، ثُمَ صورةً عبر قناة “روتانا خليجية” التي استقر بها حتى وفاته بعد رمضان العام الماضي.

ولد الفقيد في جنوب العاصمة الرياض في 24 أيلول/ سبتمبر 1968، وبدأ حياته المهنية الإعلامية في إذاعة الرياض مقدّمًا لنشرة الأخبار، ولكن استمر بها لفترة قصيرة، وانتقل إلى قناة mbc fm عام 1994، ثم في عام 1995 انتقل إلى قناة mbc1، وبدأ في تقديم برنامج “صباح الخير يا عرب”، ثم انتقل إلى قناة “أوربت” عام 1996، وهناك قدّم برنامجيه “حنين”، و”ليلتكم فن”، ثم في عام 2007 عاد مرةً أخرى إلى قنوات mbc؛ ليستكمل مسيرته الحافلة بها.

ويعتبر برنامج “أهم عشرة” على قناة “روتانا خليجية”، من برامجه المعروفة التي كان يقدمها في شهر رمضان المبارك، حيث كان يقدّم الدوسري؛ في كل حلقة استطلاعًا لآراء الناس وتصويتهم على أسئلة تتمحور حول “المهم” و”الأسوأ” في مجالات عدة، إضافة إلى استضافة أبرز الأسماء التي جاء التصويت لمصلحتها، وضيوف آخرين معنيين بالموضوع المطروح وخلفياته، لمناقشته وتفنيده في إطار حواري سريع مع تقارير متصلة به.

وأوضح المذيع أحمد الحامد، الصديق الأكثر قربًا وملازمة للدوسري – يرحمه الله – أن رفيق دربه، حقق مليار قراءة لتغريدات ذكرت اسمه على “تويتر”، بعد الإعلان عن وفاته.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط