مقتل ألف عنصر إيراني باشتباكات مع “جيش الفتح” بريف حلب

مقتل ألف عنصر إيراني باشتباكات مع “جيش الفتح” بريف حلب

 تم – سوريا: قتل أكثر من 100 عنصر وأسر 27 آخرين، خلال اشتباكات مسلحة جديدة بين جيش الفتح والمليشيات الإيرانية في ريف حلب الجنوبي بسوريا.

 وجاء ذلك بعد أن أعلن “جيش الفتح”، تمكن مقاتليه، من قتل أكثر من 30 عنصراً من الميليشيات الإيرانية خلال إحباط هجوم مفاجئ لها بهدف إعادة احتلال بلدة “الحميرة” بريف حلب الجنوبي، وذلك للمرة الثانية في أقل من ثلاثة أيام.

 وقالت مصادر محلية إن مقاتلي “جيش الفتح” شنوا هجوماً عكسياً على المواقع التي تقدمت إليها قوات الأسد في ريف حلب الجنوبي، حيث دارت معارك عنيفة بين الطرفين.

 وفي السياق، أعلنت مصادر صحافية إيرانية، مقتل ضابط متقاعد برتبة “عقيد”، في الحرس الثوري، خلال اشتباكات بسورية.

 وذكرت المصادر أن العقيد “حاج علي منصوري”، المتقاعد من اللواء “21 المدرع” المسمى بالـ “الإمام رضا”، التابع للحرس الثوري، قتل أول من أمس، خلال اشتباكات مع تنظيم “داعش” الإرهابي، على حد زعمها، دون أن توضح المنطقة التي قتل فيها. 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط