مغردون ينتفضون ضد مقال لـ#عبدالله_خياط يصف العباءة النسائية بـ”كيس الفحم”

مغردون ينتفضون ضد مقال لـ#عبدالله_خياط يصف العباءة النسائية بـ”كيس الفحم”

تم – الرياض
انتفض نشطاء على موقع التواصل الاجتماعي “تويتر”، ضد مقال للكاتب عبدالله خياط نشر بالأمس تحت عنوان “المرأة في صدر الإسلام 2″، ويصف فيه الكاتب الزي التقليدي للنساء في الخليج بـ”أكياس الفحم”.
وردا على هذا الوصف دشن المغردون وسما وصلت تغريداته لأكثر من 18 ألف تغريدة من نوع، ‏”أمهاتنا وزوجاتنا وأخواتنا، ونساء المسلمين المتحجبات، لسن بأكياس فحم”، “صحافتنا مختطفة ومفصولة تماماً عن واقع مجتمعنا…نساء مجتمعنا محتشمات مستترات ولا أحد ينظر لهن كأكياس فحم”، “أن أكون كيس فحم خير من أن أكون كيس لحم”.
وقال خياط في مقاله المثير للجدل، كتبت السبت عن مضمون حديث الأميرة ريم محمد الفيصل وما أشارت إليه بأن 95 % من الموارد البشرية معطلة، وفيما يلوح لي أن الذين لا يريدون للمرأة أن تكون شيئًا مذكورًا، وأن لا تظهر إلا بملابس سوداء؛ لتصبح كأنها «كيس فحم»، وفي الوقت الذي كان فيه للمرأة تاريخ مشرق من فجر الإسلام فإن بعضًا من الناس يرفضون أن يكون لها دور في الحياة العامة.
ومن ثم يستعرض الكاتب ما جاء في التاريخ عن دور المرأة مستشهدًا بسير بعض الصحابيات كأم سلمة – رضي الله عنها – التي كانت ذات رأي رجيح؛ فأخذ النبي محمد – صلى الله عليه وسلم – برأيها يوم الحديبية، وأم حرام بنت ملحان، التي بشَّرها الرسول – صلى الله عليه وسلم – بأنها مع الأوائل الذين يركبون البحر، والشفا بنت عبدالله بن كعب القرشية التي كانت من القلائل الذين عرفوا القراءة والكتابة في الجاهلية، وكانت أول معلمة في الإسلام.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط