مختصون: 80 % من الإعلانات التلفزيونية تتضمن معلومات غير حقيقية

مختصون: 80 % من الإعلانات التلفزيونية تتضمن معلومات غير حقيقية

 تم – الرياض:انتقد خبراء ومختصون زيادة الإعلانات التلفزيونية التي تقدمها شركات الإنتاج على مدار العام، وازديادها بشكل ملحوظ خلال شهر رمضان المبارك.

 وأكد الخبراء أن هذه الإعلانات مخالفة للأنظمة الصحية، وتساعد في زيادة السلوك الاستهلاكي لدى الناس، وبالاستخدام الذكي للمؤثرات البصرية والسمعية، أوضحت دراسة أن  79.02% من الإعلانات تحمل معلومات غير حقيقية.

 وأعد المتخصص في مجال الهوية الإعلانية شاكر الزكري دراسة حول درجة المصداقية من خلال 15 إعلان تلفزيوني حول أجهزة منزلية، وأدوات نظافة، ومستحضرات طبية، ومشروبات غازية.

 وأكد أن الدراسة كشفت أن 79.02% من الإعلانات تحمل معلومات غير حقيقية، وأن 60 % من الإعلانات كانت موجهة إلى المراهقين، ومعظم الإعلانات حرصت على تقديم إيحاءات صحية غير حقيقية، لاسيما إعلانات المشروبات الغازية، التي قدمت بطريقة غير واقعية، رغم التأثير السلبي لهذه المشروبات.

 بدوره، أوضح الأكاديمي المتخصص في الدراسات الإعلانية الدكتور سالم العمري أن “صناعة الإعلانات تقوم على القالب التمثيلي والغنائي، اللذان يساهمان بتأثيرهما النفسي في ارتفاع نسب الاستهلاك لدى النساء والمراهقين.

 وقال العمري إن: بعض المنتجين يستغلون الأبعاد النفسية والاجتماعية التي تقوم عليها الصناعة الإعلانية التلفزيونية، ويحاولون استقطاب نجوم المجتمع الذين يملكون شعبية واسعة بين الجمهور، لاسيما في الإعلانات الترويجية الكبيرة، والهدف ترويج المنتج بغض النظر عن قيمته وصلاحيته وجدواه.

 ووجه العمري انتقادا لبعض هؤلاء النجوم الذين شاركوا في ترويج عدد من الاعلانات غير الواقعية، عبر مواقع وتطبيقات التواصل الاجتماعي، دون اعتبار للمصداقية.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط