الاجتماعات تتركز على الملفات الساخنة.. وولي ولي العهد يلتقي كيري

الاجتماعات تتركز على الملفات الساخنة.. وولي ولي العهد يلتقي كيري

تم – واشنطن

بدأ ولي ولي العهد الأمير محمد بن سلمان زيارته إلى الولايات المتحدة، وكان مقرراً أن يستقبله مساء أمس وزير الخارجية جون كيري لاستعراض العلاقات الاستراتيجية والتعاون والشراكة التاريخية.

 

وتركز الاجتماعات أيضاً على الملفات الإقليمية الساخنة، لاسيما اليمن وسورية والعراق ومحاربة تنظيم “داعش”، والتي ستكون حاضرة اليوم أيضاً في لقاءات الأمير محمد بن سلمان مع قيادات الاستخبارات الأميركية.

 

يترأس الأمير محمد بن سلمان وفداً كبيراً في هذه الزيارة يضم وزراء الطاقة والخارجية والاعلام والتجارة وقيادات عسكرية للدلالة على عمق العلاقة والنطاق الاستراتيجي الكبير لها.

 

وقال مسؤول في وزارة الخارجية الأميركية لمصادر صحافية، إن “الولايات المتحدة والسعودية تجمعهما شراكة قوية وتاريخية”.

 

وأكد أن التعاون السعودي – الأميركي يشمل “قضايا إقليمية عدة بينها محاربة تهديد تنظيم “داعش” وإيجاد حلول للتحديات والأزمات الإقليمية، ومن ضمنها اليمن والعراق وسورية”، وإلى جانب لقاء كيري، استقبل الأمير محمد بن سلمان المبتعثين السعوديين في مقر إقامته.

 

وزف ولي ولي العهد، البشرى إلى الطلبة والطالبات في أميركا أمس، بأمر خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز بإلحاق 2628 طالباً وطالبة من الدارسين حالياً على حسابهم الخاص ببرنامج الابتعاث في أميركا ممن أنجزوا الساعات المسموح بها للالتحاق بعضوية البعثة، أو ممن بدأوا الدراسة الأكاديمية في جامعات موصى بها وفي التخصصات المعتمدة في البرنامج ولم ينجزوا الساعات المسموح بها للالتحاق بالبعثة.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط