#باعثمان يصدح بصوت علي جابر في المسجد الحرام

#باعثمان يصدح بصوت علي جابر في المسجد الحرام
تم – مكة المكرمة

أعاد الشيخ الدكتور صلاح باعثمان، إلى المسجد الحرام الصوت الشجي لعلي عبدالله جابر الذي اختفى عنه منذ عام 1409، بتلاوة شجية معيدا للأذهان ذلك الصوت الذي هز أعمدة الحرم المكي.

وعلي جابر ذلك القارئ الذي لفت أنظار المسلمين إلى صوته عام 1401 عندما أمره الملك خالد بالإمامة في صلاة التراويح بالمسجد الحرام، ورغم وفاته عام 1426 إلا أنه عاد بين الكعبة والمقام في محراب المسجد الحرام بصوت الشيخ الدكتور صلاح باعثمان.

يُذكر أن باعثمان يعمل أستاذا مشاركا في قسم الدراسات القرآنية بجامعة جدة، وقد تتلمذ على يدي علي جابر، الأمر الذي حدا به إلى أن يعيد تلك النبرة المميزة التي اختفت من منبر الحرم قبل 27 عاما، ليتغنى بذلك الصوت أرجاء الحرم برونق خاص وأداء مميز.

2 تعليقات

  1. عبده ال عيسى

    يحاول بس مو زيه بالصبط
    جزاه الله خير وودي لو تاى بصوته احسن حتى بكون له طريق بذلك

  2. ابو عبدالله

    نسأل الله لنا وله الثبات .

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط