بتبرعات SMS””.. بناء 4 مساجد بالرياض والإحساء والدمام وعسير

بتبرعات SMS””.. بناء 4 مساجد بالرياض والإحساء والدمام وعسير

تم – الرياض

تعمل مؤسسة الأعمال الخيرية لعمارة المساجد “مساجد” على بناء أربعة مساجد في الرياض والأحساء والدمام وعسير من تبرعات قدمت عبر “SMS” بمبلغ 11 مليونَا.

 

وأوضح المدير العام عضو مجلس إدارة مؤسسة الأعمال الخيرية الدكتور عثمان المنيع توجها مستقبليا يهدف إلى التركيز على المساجد التي لا تتجاوز تكلفة بنائها 500 ألف ريال، ومحاربة ظاهرة المفاخرة في بناء المساجد، والتركيز على البناء في المناطق التي تتطلب التوسع فيها. وأكد أن مؤسسة «مساجد» منشأة خيرية.

 

وأكد أنه سيتم اليوم توزيع جوائز الفائزين من كليات العمارة والتخطيط بمختلف الجامعات لأفضل تصميم، والمؤسسة ستقدم جوائز مالية تشجيعية للمتسابقين. وبلغ عدد المشتركين في المسابقة نحو 64 طالبا وطالبة مقدمين 180 لوحة لتصاميم مساجد بطراز حديث.

 

وتطرق المنيع إلى أنه تم أخيرا برعاية مستشار خادم الحرمين الشريفين أمير منطقة مكة المكرمة الأمير خالد الفيصل توقيع مذكرة تفاهم بين مؤسسة الأعمال الخيرية وفرع وزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد بمكة المكرمة، في بناء وإعادة بناء 50 مسجدا داخل حدود الحرم لخدمة ضيوف الرحمن والمعتمرين.

 

واستعرض الدكتور المنيع إنجاز المؤسسة منذ انطلاقها، إذ تمكنت من بناء أكثر من 1000 مسجد.

 

وأشار إلى أن مساحة المشاريع المنجزة خلال عامي 1435-1436 بلغت 11.861م2، بتكلفة تجاوزت 65.1 مليون ريال، إذ تم إنجاز مشاريع عام 1435، بمساحة بلغت 6314م2 بتكلفة إجمالية قدرها 9.722.126 ريالا، في حين بلغت مساحة مشاريع عام 1436 (5547م2) بتكلفة إجمالية قاربت التسعة ملايين ريال، فيما وصل عدد المشاريع التي تحت التنفيذ إلى 51 مشروعاً، بتكلفة إجمالية ناهزت الـ56 مليون ريال، ويتوقع أن يتم خلال شهر رمضان المبارك استلام 40 مشروعاً.

 

وأكد المنيع أن الجمعية تهدف إلى زرع الثقة مع أفراد المجتمع من المتبرعين، وتوضيح كثير من الأمور سواء في الجوانب المالية أو الإدارية أو سياسة المؤسسة، «فتحنا قنوات تواصل مع المتبرعين، ويستطيع المتبرع متابعة سير المشروع منذ الخطوة الأولى وحتى النهاية، وبإمكان المتبرع متابعة مشروعه عبر كاميرا مراقبة تجهزها المؤسسة، فضلا عن خدمة رسائل الجوال (5094).

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط