الغامدي يصر على فتواه المثيرة للجدل: صلاة الجماعة “سُنة”

الغامدي يصر على فتواه المثيرة للجدل: صلاة الجماعة “سُنة”
تم – مكة المكرمة

أصر رئيس هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر بمنطقة مكة المكرمة سابقا الدكتور أحمد بن قاسم الغامدي، على فتاواه المثيرة للجدل في شأن “سنة” صلاة الجماعة وعدم وجوبها، وأن تغطية المرأة المسلمة الحرة لوجهها وكفيها ليست بواجبة.

وأكد الغامدي، أنه لم يندم على رأي نقله عمن سلف أو يسوغه اجتهادا بأدلة ظاهرة، مضيفا أن الساحة الفكرية والفقهية مسرح للاجتهاد المأذون به شرعا، تتسع لطرح الأفكار والآراء والبحث والمراجعة، “طالما أننا نتحاكم في ذلك إلى كتاب الله وسنة رسوله الصحيحة، وتحري الفهم الحق والصواب من نصوص الوحي ومعانيه ومقاصده مطلوب، واتباعه لازم، والخطأ والصواب يعرض لكل اجتهاد، ومن يرجو الله والدار الآخرة حقيق بخشية الله، فلا يقول على الله بغير علم، ولا يترك قول الحق خشية الخلق، والرجوع عن الخطأ إذا تبين واجب”.

4 تعليقات

  1. عبدالرحمن

    حسبي الله و نعم الوكيل

  2. الميموني المطيري

    النبي صلى الله عليه وسلم في لم يأذن لرجل اعمى بدون قاءد يخاف السباع بترك الجماعه
    وقال (من سمع النداء فلم يجب فلا صلاه له الا من عذر ) والمجال يطول ……

  3. الميموني المطيري

    النبي صلى الله عليه وسلم لم يأذن لرجل اعمى ليس له قاءد يخاف السباع من ترك الجماعه
    وقال في حديث اخر ( من سمع النداء فلم يجب فلا صلاه له الا من عذر )

  4. نأسف والله على ارآك التي لا يقتنع بها المسلم الذي على الفطره

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط