“شؤون المدينة المنورة” تؤكد انضباط المنطقة والتزامها بقوانين الوزارة خلال “رمضان”

“شؤون المدينة المنورة” تؤكد انضباط المنطقة والتزامها بقوانين الوزارة خلال “رمضان”

تم – المدينة المنورة: شدد مدير فرع وزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد في المدينة المنورة محمد إسماعيل أبوحميد، على التزام المكاتب الدعوية والجمعيات الخيرية في المنطقة بالقرار الذي أصدرته وزارة “الشؤون الإسلامية” في شأن تنظيم المجالس الرمضانية، مؤكدا عدم رصد أي مجالس رمضانية مخالفة حتى الآن.
وأوضح أبوحميد، في تصريح صحافي: أن بعض الجهات أعلنت عن تنظيم ملتقيات ومجالس رمضانية قبل الحصول على تصريح من وزارة “الشؤون الإسلامية” والجهات المعنية، وتم منعها من الحصول على الموافقة، والتزمت هذه المكاتب الدعوية والجمعيات بقرار الوزارة، مشيرا إلى أن الفرع وجه إلى الوزارة طلب تصاريح لتنظيم مجالس وملتقيات رمضانية؛ إلا أنه لم يتم إصدارها حتى الآن جراء تأخر بعض الجهات في الرفع للحصول على الموافقات، محذرا من تنظيم مجالس وملتقيات رمضانية مخالفة لا تخضع للتعليمات.
وطالب الجهات التي تعتزم تنظيم مجالس خلال رمضان المبارك بالحصول على التصاريح اللازمة قبل تنفيذها، مع تحديد توجهها إذا ما كانت تتعلق بالدروس العلمية وحلقات تحفيظ القرآن، وذلك وفق سلسلة من الإجراءات التي تشترك فيها عدد من الجهات المختصة.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط