بالصور.. قاسم سليماني بـ”الفلوجة” التي تعاني كارثة إنسانية

بالصور.. قاسم سليماني بـ”الفلوجة” التي تعاني كارثة إنسانية

تم – بغداد

أظهرت صور مسربة تواجد قائد فيلق القدس التابع للحرس الثوري الإيراني، قاسم سليماني، والعميد محمد باكبور، قائد القوة البرية في الحرس الثوري الإيراني، وهما داخل الفلوجة، إلى جانب قائد ميليشيات بدر، هادي العامري، بالإضافة إلى قائد فرقة المغاوير في الشرطة الاتحادية، حيدر يوسف المطوري والمكنى أبو ضرغام .

 

وكانت مصادر صحافية، أعلنت قبل أيام أن قائد القوات البرية التابعة للحرس الثوري الإيراني العميد محمد باكبور، وصل إلى منطقة الكرمة التابعة لمدينة الفلوجة من أجل متابعة سير العمليات العسكرية التي تشنها القوات العراقية والميليشيات الشيعية في المدينة.

 

وأكدت المصادر أن رأس الحربة في قتال الشرطة الاتحادية في الفلوجة هم ميليشيات حزب الله العراقي، وهم في سباق مع باقي القوات العراقية المتمثلة بجهاز مكافحة الإرهاب وشرطة الأنبار للوصول إلى المباني الحكومية في الفلوجة كي يكسب صفة “القوة المنتصرة”.

 

وفي السياق، حذرت منظمة غير حكومية نروجية الخميس من أن المدنيين العالقين في القتال بين الأطراف المتحاربين يواجهون “كارثة إنسانية” في الفلوجة حيث تشن القوات العراقية هجوما لطرد تنظيم “داعش”.

 

وقال الأمين العام لمنظمة “المجلس النرويجي الأعلى للاجئين “يان ايغيلاند” في بيان صحافي إن هناك كارثة إنسانية داخل الفلوجة وكارثة أخرى في المخيمات” التي تستقبل المدنيين الذين فروا من المدينة.

 

وأكد أن آلاف الأشخاص الذين فروا من القتال بين الجانبين بعد أشهر من الحصار وشبه مجاعة، يحتاجون إلى مساعدة وعناية لكن مخزوننا سينفد قريباً، مشيرًا إلى أن منظمات “العمل الإنساني تحتاج إلى تمويلات فورية لتجنب حدوث كارثة يمكن تفاديها أمام أعيننا”.

 

يذكر أن 48 ألف شخص على الأقل فروا من منازلهم منذ بدء الهجوم على الفلوجة في 23 مايو، حسب منظمة الهجرة الدولية.1515515551

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط