مشروعية تكرار العمرة يوميا سؤال يطرحه الآلاف باستمرار

مشروعية تكرار العمرة يوميا سؤال يطرحه الآلاف باستمرار

تم – مكة المكرمة: أكد وكيل كلية الشريعة في جامعة “أم القرى” وعضو لجنة التوجيه والإرشاد في الحرم المكي الدكتور محمد السهلي، أن مسألة تكرار العمرة من ضيوف الرحمن التي تؤدي إلى ازدحام كبير داخل صحن المطاف لوزارة “الحج والعمرة”؛ لعدم وجود مرشد ديني داخل شركات العمرة، الأمر الذي يتطلب ضرورة وجودهم داخل جميع الشركات عبر عقود موثقة يعمل فيها ذوو الاختصاص الديني والفقهي.
وأوضح السهلي، في تصريحات صحافية: أنه خلال عمله في الحرم المكي، ترد استفسارات حول مشروعية هذا الأمر، إذ يتردد على المركز يوميا 6000 معتمر من جنسيات مختلفة أكثرها عربية، وتحديدا المصرية ودول المغرب العربي، يسألون عن حكم إعادة العمرة عبر 10 مكاتب تعمل على مدار الساعة.
وأضاف “نوضح لهم أنه ليس من السنة تكرار العمرة في السفرة الواحدة، فالنبي صلى الله عليه وسلم، مكث في مكة شهرا ومعه أكثر من 100 ألف صحابي، لم يعرف عنهم أنهم زادوا عن عمرة واحدة”، فهؤلاء الذين يكررون العمرة يخشى أنهم وقعوا في أمر محدث، وهو قوله عليه الصلاة والسلام “من عمل عملا ليس عليه أمرنا فهو رد”، مبينا أن هذا الأمر محدث، ولم يُعرف عن الصحابة ولا السلف.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط