خبراء: “داعش” تبنى إستراتيجية إعلامية جديدة بالقارة الأوروبية

خبراء: “داعش” تبنى إستراتيجية إعلامية جديدة بالقارة الأوروبية

 تم – باريس:حذر خبراء من أن تنظيم “داعش” الإرهابي عمد إلى تغيير إستراتيجيته الإعلامية في القارة الأوروبية، على رغم أنه بدأ يفقد عدداً من معاقله والأراضي التي سيطر عليها في سورية والعراق.

 وأعرب هؤلاء عن قلقهم من أنه أضحى يتبنى عملياته الإرهابية في أوروبا على ألسنة منفذيها حية على الهواء مباشرة عبر أثير مواقع التواصل الاجتماعي، كما حدث عند قتل شرطي فرنسي ورفيقته قرب باريس.

 وأكدوا أن “داعش” استغل الإعلام الجديد للترويج لأيديولوجيته وهجماته في الغرب، بخطاب إعلامي موجه لشباب الغرب.

 وقال المختص الفرنسي في المعلومات والإستراتيجية فرانسوا برنارد هوويغ لمصادر صحافية، إن التنظيم لم يعد يعطي تعليمات للمتعاطفين والمنتسبين، بل منحهم حرية التصرف والمبادرة، واختيار الهدف، مع حضهم على ما يسميه “الجهاد الجِواري”. 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط