اجراءات البنوك ترهق المرابطين.. ونشطاء التواصل يستنكرون

اجراءات البنوك ترهق المرابطين.. ونشطاء التواصل يستنكرون

تم – الرياض:بمعنويات عالية وإيمان راسخ يقف رجال القوات المسلحة البواسل صفاً واحداً على الحدود الجنوبية لصد أي عدوان قد يستهدف الوطن الغالي، حيث ويقف خلفهم جميع أبناء المملكة ومؤسساتها بالدعاء والمشاعر الصادقة والمبادرات البناءة، صُدِم عدد من المرابطين بمعاملة بعض البنوك السعودية لهم وهم في أسمى المهمات الوطنية، حيث عمدت إلى تجميد حساباتهم تارة واقتطاع مبالغ كبيرة من مرتباتهم الشهرية تارة أخرى بدعوى وجود مستحقات مالية لهذه البنوك، مما وضع أسر هؤلاء الجنود في حرج كبير أمام تسيير أمورهم المعيشية في حين لم يجد المستهدفين بهذه المعاملة السلبية من جنود القوات المسلحة سبيلاً لحل معاناتهم سوى تسجيل مقاطع لمعاناتهم بالصوت والصورة وبثها عبر مواقع التواصل الاجتماعي وقوائم “الواتساب” وسط مساندة الناس وامتعاضهم من تصرفات البنوك التي تعتبر من أهم مؤسسات الوطن وتعنى بمساندته ومساندة رجاله في إطار المسؤولية الاجتماعية والوطنية.

وذكر عدد من المرابطين من خلال رسائلهم المتداولة أن الأسباب التي دفعت البنوك إلى تجميد حساباتهم لم تكن تلك الأسباب القوية، فما هي في غالب الأحيان سوى إجراءات روتينية كتحديث بيانات صاحب الحساب وما إلى ذلك متجاهلين الإيضاحات التي قدمت لهم وأنهم مرابطين على حدود الوطن فيما لم تجدي محاولات الأقارب بزيارة البنوك ومحاولة تحديث بيانات أقاربهم المرابطين لاشتراط البنك حضور صاحب الحساب بنفسه.

إلى ذلك تناولت مواقع التواصل الاجتماعي لاسيما “تويتر” و “انستغرام” القضية بحماس كبير ووطنية عالية من قبل نشطاء دشنوا كما من الوسوم والتغريدات والصور ومقاطع الفيديو، تضمنت مناشدات لولاة الأمر بالتدخل لتطويق الموضوع وردع هذه الممارسات فيما وبخ المتفاعلون البنوك السعودية واعتبروا ما يقومون به تراخٍ في الوقوف مع جنود الوطن والتضييق على أسرهم في هذا الشهر الكريم مطالبين باستثنائهم من هذه الإجراءات البالية.

من جانبه، تحفظ أمين عام لجنة الإعلام والتوعية بالبنوك السعودية طلعت حافظ على إبداء أي تعليق بهذا الشأن كون هذه الإجراءات تخص البنوك على حد قوله، وأنه لم يأتِ أي توجيه أو استثناء للمرابطين من هذه الإجراءات.

24-2

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط