منظمة التحرير الفلسطينية تحذر من تسميم المستوطنين لمياه الشرب في الضفة

منظمة التحرير الفلسطينية تحذر من تسميم المستوطنين لمياه الشرب في الضفة

تم – القدس المحتلة

وجه “مجلس حاخامات المستوطنات”، ضمن فتاوى دينية، دعوة إلى المستوطنين اليهود بتسميم مياه الشرب في القرى والمدن الفلسطينية المحتلة، بهدف “تهجير المواطنين الفلسطينيين من قراهم وبلداتهم أو قتلهم”.

وحذرت “منظمة التحرير الفلسطينية” من خطورة هذه الخطوة، وقالت في تقرير لها يوم الجمعة، إن “الهدف من تسميم المياه، وفق ما كشفت عنه مؤسسة منظمة “يكسرون الصمت” الإسرائيلية، يتمثل في دفع السكان المحليين الفلسطينيين إلى ترك قراهم وبلداتهم ليتسنى للمستوطنين السيطرة على أراضيها، أو تسمّمهم”.

وقال المكتب الوطني للدفاع عن الأرض ومقاومة الاستيطان، التابع للمنظمة، إن “الحاخام شلومو ملميد، رئيس ما يسمى مجلس حاخامات المستوطنات، أصدر فتوى تجيز للمستوطنين تسميم مياه الشرب المغذية للقرى والبلدات الفلسطينية في أنحاء الضفة الغربية المحتلة”.

وأضاف المكتب في تقرير له، إن “تلك الفتوى شبيهة بفتاوى سابقة أجازت سرقة المواطنين العرب، وسرقة وتخريب محصول الزيتون من الفلسطينيين، حيث سجلت مئات الحوادث التي اتت كترجمة فعلية لهذه الفتاوى العنصرية”.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط