معارض الكتاب تحت مجهر #سيلفي #القصبي

معارض الكتاب تحت مجهر #سيلفي #القصبي

تم – خالد عكاش: بعد هدوء ساد ساحة سيلفي الحلقتين الماضيتين، عاد المسلسل الأشهر في رمضان للجدل من جديد، في حلقته اليوم التي خصصها للحديث عن معارض الكتاب في المملكة، وما تواجهه من مشاكل من طرف مرتاديها.

القصبي تقمص دور مسؤول الشكاوى والاقتراحات، الذي كان في الواجهة، لاسيما مع رجال الهيئة الذين أمطروه بسيل من الاعتراضات، بسبب بعض الكتب والإجراءات الموجودة في المعرض.

فيما واجه القصبي بعض الشكاوي من بعض الأطراف الآخرين والذين لم يكن لهم هدف سوى إثارة الفوضى والاعتراض على كل إجراء يطبق في المعرض

وركزت الحلقة على انشغال البعض بتوافه الأمور والبحث عن جديد المطاعم والبوفيهات بعيدا عما يحتويه المعرض من كتب.

وجسد حبيب الحبيب دور الكاتب الناشئ، الذي كون له قاعدة جماهيرية من خلال حسابه في “سناب شات” مما جعل زوار المعرض يتجهون للتوقيع معه والتقاط الصور متجاهلين بذلك كبار الكتاب في المعرض.

الحلقة لاقت شدًا وجذبًا “تويتريًا”، حيث رأى البعض أن هناك هجومًا متعمدًا على رجال الحسبة في الحلقة.

بينما رأى آخرون أنَّ الحلقة جسدت الواقع بكل حذافيره، مشيدين بما تم تقديمه فيها، ومطالبين المسؤولين عن معارض الكتاب بردع جميع من يقوم بتخريب هذه الفعاليات الثقافية.

واستذكر المغردون بعض الوقائع التي حدثت في المعارض السابقة، عبر عدد من المقاطع على تويتر.

كحادثة قطع البث ومطالبة الكاتبة بتغطية وجهها من قبل أحد المحتسبين وكذلك تناقلوا بعضا من صور الحواجز في المسارح والمنتشرة بكثرة.

تعليق واحد

  1. رائد العنزي

    رجال الحسبه كثر الله خيرهم فهم حراس الفضيلة
    وبصراحة المفترض يكون هنالك ايام للنساء في مثل هذه المعارض والسبب بعض السفهاء من الشباب والشابات (المتحرشين)

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط