200 مبسط موسميّ في #رمضان تحت مجهر رقباء أمانة #مكة

200 مبسط موسميّ في #رمضان تحت مجهر رقباء أمانة #مكة

تم ـ عمر الشيخ ـ مكة المكرمة:

كثفت أمانة العاصمة المقدسة نشاطها الرقابي على الأسواق التجارية والمحلات الغذائية، والبسطات الرمضانية الموسمية، بالتزامن مع الشهر الكريم، وارتفاع درجات الحرارة، وطول ساعات النهار، لما يتطلبه الوضع الراهن ومعطياته، من تكثيف الجهود حيال الأنشطة ذات الصلة بالصحة العامة.

ووضعت الإدارة العامة لصحة البيئة، خطة رقابية، لمتابعة المحلات الغذائية بمكة المكرمة، بينما شكلت البلديات الفرعية العديد من الفرق الميدانية، لمراقبة الأسواق، والقضاء على الظواهر السلبية، كالباعة الجائلين.

وكشف مدير عام صحة البيئة بالنيابة منصور بالبيد أنَّ “هناك العديد من الفرق الميدانية التي شكلتها الأمانة لمتابعة الأسواق، تعمل على فترتين (صباحية ومسائية)، فضلاً عن فرقة أخذ العينات للفحص والتحليل المخبري، وذلك عدا الفرق الميدانية المشتركة مع الجهات الحكومية المعنية”.

وأوضح أنّه “تقوم هذه الفرق بالتأكد من سلامة عملية البيع والتخزين والتجهيز والتداول للغذاء، بغية ضمان جودته وسلامته، ووصوله للمستهلك بأفضل الحالات، مع تطبيق لائحة الجزاءات والغرامات البلدية، عند ضبط أيّة مخالفة، في إطار الحرص على الوقاية الصحية، وتحقيق أعلى مستوى من الإصحاح البيئي”.

وأبرز أنَّ “الأمانة تمنح رخصًا مؤقتة للعديد من المباسط الموسمية في رمضان، بغية الإيفاء بالطلبات المتزايدة على المواد الغذائية، ولإحياء بعض المظاهر الرمضانية التي تتميز بها مكة المكرمة، في عرض بعض الأطعمة والمشروبات مثل الكبدة والبليلة والسوبيا”.

وبيّن أنَّ “هناك رقابة شديدة على هذه المباسط، للتأكد من التزامها بالاشتراطات الصحية، لاسيّما أنها تشهد إقبالاً كبيرًا من المواطنين، وبهدف تنظيم هذه الخدمات، وضمان تقديمها بأساليب صحية سليمة”.

وأشار بالبيد إلى أنّه “بلغ عدد المباسط الموسمية، التي صرحت لها الأمانة، 200 مبسط ومحل، مختلفة الأنشطة، وهي موزعة على أحياء ومخططات مكة كافة”.

1

4

5

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط