#كفالة_الفقير_سعادة.. بصوته الشجي ناصر السعيد يهزُّ القلوب الغافلة  

#كفالة_الفقير_سعادة.. بصوته الشجي ناصر السعيد يهزُّ القلوب الغافلة     

 

تم ـ مجتمع:نعيش في عالم تكثر فيه الفوارق الطبقية، وتتزايد فيه ظاهرة التناسي للتكافل الاجتماعي، تلك التي تزرع البسمة الصادقة في القلوب قبل الثغور، وترسم الأمل في عيون فارقها بريقها في غفلة من المجتمع، إلا أنَّ الشاب ناصر السعيد قرّر أن يكون مختلفًا عن مجتمعه، ونبراسًا لمن ضاع من بصيرته الضياء.

وبكلمات تهتز لها القلوب، حملت عنوان “صوت هند”، غرّد الشاب ناصر السعيد بصوّته الشجيّ، كلمات عكست حاجة مجتمعنا إلى إعادة ترتيب أولوياته، والنظر في محيطه، إذ أبرز السعيد أنَّ رضا الفقراء عن أوضاعهم، لا يعني أن يتمَّ إغفالهم، والتغاضي عن وجودهم، لاسيّما أنَّ أطفال الفقراء أكثر حساسية وارتباكًا أمام مشاعر ذويهم.

وفي رسالة حملتها طفلة في المقطع المصوّر الذي شاركه الفنان ناصر السعيد عبر قناته على موقع “يوتيوب”، سُلّط الضوء على سعادة الغنيّ ماديًا بكفالة الفقير، إذ أنّه بكلماته ذكّر المشاهد أنَّ الغنى ليس فقط غنى مال، بل هو غنى النفس.

 

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط