مسلسل رمضاني يتسبب بغضب شديد في #جازان وانتفاضة على “تويتر” لإيقافه

مسلسل رمضاني يتسبب بغضب شديد في #جازان وانتفاضة على “تويتر” لإيقافه

تم – جازان: تسبب مسلسل “شباب البومب” الذي ييتم عرض الجزء الخامس منه، حاليا، على قناة “روتانا خليجية”، في غضب واستياء واستهجان أهالي منطقة جازان، بسبب إحدى الشخصيات في المسلسل المسمى “كفته” الممثل سلمان المقيطيب الذي يمثل الشخصية الجازانية بطريقة فيها استهزاء للهجة وللشخصية تهان في المسلسل، وفي هذا إساءة لتاريخ المنطقة العريقة.

وردا على الأمر؛ دشن الأهالي وسمًا في موقع التواصل الاجتماعي “تويتر”، “#دور_سلمان_لايمثل_جازان”، فيما انهالت الكثير من الانتقادات على المسلسل، مع مطالبات كثيرة بإيقاف المسلسل.

وعبرت إحدى المغردات عن استهجانها، أنه “إذا أردت أن تمثل دورًا جيزانيًا فخذ دور شهيد الوطن أو عالم جليل أو لاعب مميز أو طالب متفوق وإنسان طموح متواضع، هكذا هم”، وأبرزت أخرى “يكفي جازان فخرًا أن تكون موردًا خصبًا من العلماء والمثقفين والموهوبين، وما ينتقص منها إلا ناقص المعرفة والعلم”، وبيّن مغرد أنه “لا يستنقص ويستهزئ بالآخرين إلا عديم تربية، عرفت بعض أهل جازان وعاشرتهم، أشهد أنهم من خيرة من عرفت أدبًا وخلقًا وعلمًا”.

كما شدد آخر “عشت فيها ثمانية أعوام، خرجت منها باكيًا أطيب قلوب مرت علي بحياتي، البساطة عنوانهم، كرماء، أوفياء، أفتخر فيهم كافتخاري بنجران”، واستذكر مغرد ثالث آخر بيت من قصيدة السديس في جازان: لو خيروني في مصاحبة الورى لاخترت مصاحبة الجيزاني، وأشار رابع إلى أنه “في كل مدينة، في كل دائرة حكومية، في كل مستشفى، في كل جزء من أجزاء بلادي هناك جيزاني يخدم المملكة ويذود عنها”.

ولفت خامس إلى أن “اسم سلمان غالٍ علينا جميعًا واستخفاف هذه الدراما والممثل الذي اتخذ من اسم سلمان صفة فهو لا يمت للإنسان الجازاني بصلة، سواء من قريب أو بعيد، جازان الإنسان المثقف والجندي المدافع عن دينه ووطنه وقيادته، جازان المرابط على الحد الجنوبي، جازان الأصالة والحضارة والنقاء والصفاء، جازان الأرض الطيبة، لن تغير الدراما والإعلام الهازل من الإنسان الجازاني شيئًا، وهؤلاء الممثلون لن يغيروا من صورة الإنسان الجازاني شيئًا< لأن الإنسان الجازاني أصوله ضاربة في عمق التاريخ، وما هذه المسلسلات التي تظهر الإنسان في صورة إنسان مهزوز ما هي إلا هرقصات أناس يريدون التسلق على أكتاف الإنسان الجازاني، ونحن في هذا العهد الزاهر عهد سلمان الحزم نقف كلنا وقفة رجل واحد ضد كل من يريد أن يشوه صورة الإنسان الجازاني بصورة سيئة، وسنقف له بالمرصاد”.

وذكر تربوي أنه “في الحقيقة إن هذا المسلسل لا يهدف إلى تثقيف المجتمع وحل القضايا التي تحدث كل يوم، فكما هو معروف المسلسلات هدفها توعية الناس بما حولهم من مشاكل، وكيفية حلها، لكن هذا المسلسل تطرق إلى منطقة بأكملها، ونسب لها شيئًا من البهتان لا يوجد فيها، وهذه اللهجة لا أساس لها في جازان منطقة الجبل والبحر والسهل؛ فجازان هي منطقة الشهيد والعالم والقاضي والضابط والمعلم والطبيب والمهندس ورجل الأمن”.

3 تعليقات

  1. عاشق جيزان

    والله ونعم باهل جيزان ‏

  2. والله ونعم باهل جيزان

  3. ياجبل مايهزك ريح

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط