خطيب مسجد يمتهن تأدية العمرة عن المتوفين خلال رمضان من كل عام

خطيب مسجد يمتهن تأدية العمرة عن المتوفين خلال رمضان من كل عام

تم – مكة المكرمة: بات، أداء العمرة عن المتوفين والعاجزين خلال رمضان المبارك، عادة يتبناها أبوعلي الضويان، في  كل عام، إلى جانب عمله كمساعد في وزارة “الشؤون الإسلاميَّة”، فضلا عن كونه خطيب جمعة لأكثر من ١٥ عاما.

ويحرص أبوعلي على أخذ إجازة خلال الشهر ليتفرَّغ لمساعدة الناس في أداء العمرة، وتوثيقها بالفيديو، وتبعًا لذلك، أنشأ صفحة على موقع التواصل الاجتماعي “تويتر” لتتاح للجميع فرصة تكليفه بأداء العمرة نيابة عن الميّت والعاجز، مبرزا “أجري هذا العمل لوجه الله في الغالب، أمَّا المستطيع فيقدّم أيَّ مبلغ، وأحيانًا اعتمر يومًا ولا أعتمر الثاني”.

وأضاف: يتواصل معي الكثير من الإخوة والأخوات من داخل المملكة، ومن الدول العربيَّة والإسلاميَّة ومن أوروبا أيضًا، إمَّا عن طريق الجوال، أو “الواتس آب”، أو “تويتر”، وعن توثيق العمرة، بيّن “أوثِّقها ليطمئن قلب الشخص، ويرتاح، ويرى، ويسمع ذلك العمل العظيم الذي أُدِّي عنه”.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط