سامي زيدان يصر على إثارة الجدل في “الشورى” بمقترحاته “الغريبة”

سامي زيدان يصر على إثارة الجدل في “الشورى” بمقترحاته “الغريبة”

تم – الرياض: يستمر عضو مجلس الشورى الدكتور سامي زيدان، في اقتراحاته المثيرة، داعيا إلى فرض مبالغ مالية في مقابل إزالة النفايات من أمام بيوت سكان المدن السعودية، تنهض بتشغيل شركات النظافة التي تكلف موازنة الدولة نحو 30 بليوناً شهرياً.

وأكد زيدان، في تصريح صحافي: أقترح أن يراوح المبلغ ما بين 200 و500 ريال أو ما يتم تقديره من جانب الدولة، وأن تكون إزالة النفايات في أيام مخصصة تحددها الشركات، على سبيل المثال يوم الثلاثاء؛ لإزالة نفايات الأكل، والخميس، لإزالة البلاستيك، والمواد المعاد تدويرها، مبرزا أن إزالة النفايات والتخلص منها تكلف الدولة من 25 إلى 30 بليون ريال في الشهر، لافتاً إلى أن مقترحه سيعفي البلدية من تحمل التكاليف، ذلك أن المواطن ينبغي أن يدفع مقابل بعض الخدمات المقدمة له.

واعتبر أنه في حال الأخذ بالمقترح؛ يمكن دعم الفقراء ومتوسطي الدخل بمبالغ مالية تقدرها الجهة المنظمة، بحسب أفراد الأسرة والمنطقة والراتب والحاجة.

 وكان زيدان اقترح، في وقت سابق رفع الدعم عن الدقيق، ما أثار جدلاً واسعاً بين الشرائح كافة، ودفع إلى حملة على وسائل التواصل الاجتماعي ضد شخصه.

4 تعليقات

  1. عبدالله بن عبيد الله بن عطاء

    الله يزيلك من المجلس

  2. خالد الحربي

    حسبي الله ونعم الوكيل اذا هو مقتدر من كثر مزاياه الوظيفيه فقسم با الله لو انه يقترح اقتراحات مثل انه يخفظ رواتب اعضاء الشورى وبدلاتهم التي تساوي راتب عدد لا يستهان به من مجموعه من الموظفين جبناك نبيك تحسن اوضاع الناس ماهو تلعب فيهم بأفكارك عطنا مصانع تعالج النفايات بدل التلوث الي احنا فيه من حرقها وشركات مشغله لجمعها

  3. مشرف الشمري

    سبحان الله .. اصلا الحكومه ممثلتا بولاه الامر لن تلتفت لتلك التراهات لانها تعرف انه تملق وتزلف

  4. مشرف الشمري

    هذا تملق وتزلف ولن يمر هذا الامر على ولاة الامر لانهم يعرفون هذه النوعيه من البشر

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط