ناشطون وحقوقيون يتظاهرون في باريس رفضًا لزيارة ظريف

ناشطون وحقوقيون يتظاهرون في باريس رفضًا لزيارة ظريف

تم – باريس
خرجت مظاهرات نظمها ناشطون حقوقيون إيرانيون وفرنسيون وألمانيون في باريس وبرلين ضد زيارة وزير الخارجية الإيراني جواد ظريف الذي التقى الرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند أمس “الأربعاء”.

واستنكر الناشطون الإعدامات الجماعية والتعسفية في إيران وضد استمرار تدخل نظام الملالي في سورية.

وشارك في هذه المظاهرات ممثلون عن جمعيات ومنظمات حقوق الإنسان في هذا التجمع لإدانة وجود جواد ظريف في أوروبا.

وعبّروا عن الاشمئزاز من تغافل اللعبة بين الفاشيين “المعتدلين” و”المتشدّدين” وذرّ الرماد على العيون في وقت تستمر فيه الجرائم البشعة التي لا تزال تعتبر الخلفية لهم.

وضم المشاركون في هذا التجمع صوتهم إلى صوت 270 من أعضاء البرلمان الأوروبي الذين دعوا دول الاتحاد الأوروبي بما فيها فرنسا إلى اشتراط استمرار العلاقات مع إيران بوقف تنفيذ أحكام الإعدام. مطالبين المجتمع الدولي بوضع حد لتدخلات الحرس الثوري في سورية.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط