قس أميركي يعيد بناء “سفينة نوح” لأهداف ربحية ودينية

قس أميركي يعيد بناء “سفينة نوح” لأهداف ربحية ودينية
تم – أتلانتا:أثار الإعلان عن بناء حديقة “Ark Encounter” الترفيهية في إحدى المناطق الريفية بولاية كنتاكي، جدلاً كبيراً حول الفصل بين الدين والدولة، إذ تم بناء الحديقة على هيئة سفينة نوح، ليمزج المشروع بين البعدين الترفيهي والديني.
ويقول المدير التنفيذي للمشروع، كين هام وهو أيضا مسؤول عن كنيسة تلتزم بالتعريف الحرفي لسفر التكوين في العهد القديم بالإنجيل في تصريحات صحافية، إن الحديقة تم بنائها على هيئة سفينة نوح بحجمها الطبيعي، فطولها يبلغ 510 أقدام (155 متراً) وعرضها يبلغ 85 قدماً (25 متراً)، وارتفاعها يعادل ثمانية طوابق.
وأضاف لم نبن المشروع ليكون ترفيهياً بحتاً مثل ديزني، بل من أجل أهداف دينية، فمثلا من ضمن شروط التوظيف لدينا توقيع “عقد للإيمان” والذي ينص على رفض زواج المثليين والجنس قبل الزواج والزنا كما يجب عليهم أن يؤمنوا بسفر التكوين وبالمسيح.. إذاً لا لليهود ولا للمسلمين داخل مشروعنا.
وتابع المشروع وجد دعما من سلطات ولاية كنتاكي، إذ أعربت عن استعدادها لتقديم 18 مليون دولار كدعم ضريبي للمشروع مما قد يشكل فرصة اقتصادية مذهلة لسكان المنطقة.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط