بلدية العمرة تكثف خدماتها الرقابية على الأسواق في العشر الأواخر

بلدية العمرة تكثف خدماتها الرقابية على الأسواق في العشر الأواخر

تم – عمر الشيخ – مكة المكرمة : تمركزت فرقة رقابية بجوار مسجد السيدة عائشة في “عمرة مكة”، بتكليف من بلدية العمرة الفرعية في العاصمة المقدسة، وبالتنسيق مع وزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد.

وتهدف الفرقة لمنع الظواهر السلبية كالباعة الجائلين ومتابعة المباسط ومحلات تداول الأغذية، والتأكد من استيفائها للاشتراطات الصحية وسلامة ما يُعرض داخلها، لاسيما وأن تلك المنطقة تشهد كثافة عالية خلال هذه الأيام من المعتمرين، وتضم مجموعة من المحلات والمباسط التي تعرض المواد الغذائية والخردوات المتنوعة التي تتعلق بالعمرة .

وفي سياق متصل، تمكنت الفرق الرقابية ببلدية العمرة الفرعية، ممثلة في قسم الأسواق، من حجز عدد من سيارات البيع المتنقل المخالفة، التي تقوم بعرض منتجاتها من الخضروات والفواكه والمشروبات على الطرق العامة بشكل عشوائي وتتعرض للغبار وأشعة الشمس .

وقال مدير إدارة الخدمات المكلف بالبلدية الأستاذ موفق العصيمي، إنه تم حجز 3 سيارات مخالفة ومصادرة 9 عربات، وأكثر من 45 كيلو من الخضروات والفواكه، وإتلاف حوالي 70 كيس سوبيا مجهولة المصدر وغير صالحة للاستهلاك، كما تم تغريم 12 محلًا مخالفًا وتطبيق لائحة الجزاءات والغرامات على المخالفين، وأخذ التعهدات اللازمة عليهم، وتم التواصل مع جمعية حفظ النعمة لتسليم المصادرات الغذائية الصالحة لهم .

من جهته، أوضح رئيس بلدية العمرة المهندس مصطفى علي عيد، أن البلدية لا تألو جهدًا في متابعه جميع الأسواق والمحال التجارية خلال هذه الأيام المباركة، وإبعاد كل ما يمكن أن يشكل خطرًا على سلامة المواطنين.

7 8 9 10

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط